أعلنت وسائل الإعلام الهنغارية أنه وبناء على تصويت الجمهور تم اختيار الطبيب السوري الجراح علي الزعبي رئيس قسم الأورام في مستشفى مدينة أوروشهازا ليكون رجل العام 2017 في مجال الطب في محافظة بيكيش

شاعر من الرعيل الأول، لغوي استخدم إزميل اللغة الرصينة لحفر قصائده على الصخر، فشعره تميز بالرصانة والقوة، عرف عنه ولعه بالقراءة الكثيفة لأمهات الكتب منذ طفولته المبكرة، وقام بنظم الشعر في الصف الأول


على نوله اليدوي الصغير ينسج عمر رواس قصة حبه لمهنة صناعة وصيانة السجاد والبسط العربية التي تميزت بها حلب عبر الزمن وتوارثتها عائلته من الآباء والأجداد.

رواس

منحت فيدرالية السلام العالمي (يو بي اف) التابعة للأمم المتحدة الطبيب السوري المقيم في هنغاريا محمد هاشم معنية لقب سفير السلام العالمي.

وأشارت الفيدرالية خلال

محمد رشيد رويلي واحد من قامات الأدب والثقافة الشامخة في المنطقة الشرقية، التعويذة ( كما كان يحلو له أن يسميها) التي يمتلكها وتفتح له أبواب الكتابة على مصاريعها هي الانغماس الكامل في الهموم اليومية،

 صاحبة إرادة قوية، وتصميم على تحقيق طموحها بجدّ ونشاط، ارتقت بسلم النّجاح من بدايته ليصل بها إلى ماليزيا حيث القارة الآسيوية، ثم أخذت دورها في العمل بتنمية الاقتصاد وتطويره.

ولدت في دمشق عام


الشهيد بشير عاني، حالة استثنائية في المشهد الثقافي في المنطقة الشرقية، ورقم صعب على المستوى السوري، كل شئ فيه كان استثنائيا، أما الأكثر استثنائية فالمأساة الرحى التي تطحن الشاعر ليصير اسمه وشعره خبزا

منحت هيئة جوائز التصوير الضوئي “آي بي ايه” جائزة الشرف للمصور السوري المغترب هاغوب وانيسيان في فئة “الحرب” وذلك لثلاث صور ضوئية تصور آثار ما تتعرض له سورية من إرهاب بعنوان “الصورة الأخيرة” و” إطارات”