أعلن المصرف التجاري السوري عن صرف دفعة جديدة بقيمة 6ر1 مليار ليرة سورية لمحافظة دمشق في إطار قرض العشرين مليار ليرة المخصص لتمويل البنى التحتية لمشروع تنظيم 66 في منطقة بساتين خلف

صفعة تسويقية مني بها معمل تقطير العنب في السويداء خلال موسم 2016 نتيجة ارتفاع أسعار منتجاته من المشروبات الروحية من جراء ارتفاع مستلزمات الإنتاج الداخلة في تصنيع المنتج بدءاً من اليانسون وانتهاءً

أكد مدير عام المؤسسة العامة للحبوب ماجد الحميدان في تصريح خاص للثورة أنه وبناء على توجيهات رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس برفع المخزون الاستراتيجي لمادة القمح بالسرعة القصوى عملت وزارة التجارة

أوقف المصرف العقاري العمل بقرض السلع المعمرة الذي أطلقه منذ عام لتمويل شراء السلع المعمرة بكل أنواعها من الأثاث والأجهزة الكهربائية والأجهزة المنزلية بما في ذلك الأجهزة الالكترونية المختلفة وغيرها،

في إطار التحضير للمعرض التخصصي بالألبسة والنسيج «سيريا مود دمشق» المزمع افتتاحه نهاية آذار القادم بيّن رئيس اتحاد المصدرين محمد السواح لـ «تشرين» أن الجديد في المعرض المذكور هذه المرة هو توسيع قاعدته

وافقت وزارة النقل على تمديد فترة التسوية الواردة في القرار رقم /1914/ لعام 2011 حتى تاريخ 31/12/2017 وذلك نظراً لعدم تمكن شركات تأجير السيارات الحاصلة على تراخيص بموجب قرارات سابقة ولديها سيارات معدة

تمكنت الحكومة الحالية من مواجهة أصعب أزمة خدمية منذ بدء الأزمة نتيجة النقص الحاد في الوقود.. ومحدودية الموارد وصعوبة ظروف التوريد وفقدان جزء مهم كان يُعتمد عليه من الإنتاج المحلي.

مواجهة

أصدر وزير الصناعة المهندس أحمد الحمو قراراً فوض بموجبه المديرين العامين للمؤسسات العامة الصناعية والمديرين العامين للشركات وهيئة المواصفات والمقاييس العربية السورية والمدير العام لمركز الاختبارات