ذكرت المؤسسة العامة للاسمنت أن عمليات الإنتاج قد تحسنت في بعض الشركات التابعة ولاسيما شركات اسمنت حماة وطرطوس وعدرا بعد عمليات الصيانة والاستبدال والتجديد لبعض الخطوط الإنتاجية في الشركات المذكورة ولاسيما شركة اسمنت طرطوس بعد الانتهاء من إعادة تأهيل الفرن الرابع بطاقة إنتاجية تزيد على 1400 طن يومياً.
ومن المتوقع أن تزداد نسب التنفيذ قياساً بالسرعة في عمليات الاستبدال والتجديد والصيانة للآلات وخطوط الإنتاج، وتؤكد المؤسسة أن قيمة الإنتاج الفعلية منذ بداية العام وحتى شهر أيلول بلغت بحدود /22.7/ مليار ليرة من أصل خطة مقررة قيمتها /30.3/ مليار ليرة ونسبة تنفيذ 75% من أصل الخطة.
أما فيما يتعلق بحجم المبيعات الإجمالية فقد بلغت قيمتها الإجمالية بحدود /22.3/ مليار ليرة من أصل الخطة المذكورة سابقاً وبذلك تكون نسبة التنفيذ الفعلية بحدود /74%/ من أصل الخطة وبالعودة إلى  كميات الإنتاج فإن المؤسسة تؤكد إنتاجها من مادة الكلنكر /1.240/ مليون طن من أصل مخطط كميته تقدر بنحو /2.498/ مليون طن للفترة المذكورة سابقاً وبذلك تكون نسبة التنفيذ 50% من الخطة المقررة.
أما فيما يتعلق بمادة الاسمنت فقد بلغت كمية الإنتاج الفعلية بحدود (1.3) مليون طن من أصل خطة مقررة للفترة نفسها كميتها /2.6/ مليون طن ونسبة تنفيذ لا تزيد على 49% من أصل المخطط.
ومقارنة مع الفترة المماثلة من العام الماضي من حيث كمية الإنتاج فإننا نجد تراجع كمية الإنتاج بمقدار /311/ ألف طن وذلك لتوقف بعض خطوط الإنتاج بسبب أعمال الصيانة والاستبدال والتجديد كما هي الحال في شركة اسمنت طرطوس إضافة للظروف الأمنية وحالة الحرب الكونية المفروضة على سورية والصعوبة البالغة في استمرارية التيار الكهربائي، ونقص الفيول والمحروقات أيضاً أثر وبشكل كبير في إنتاجية الشركات خلال العام الحالي إضافة لخروج شركات اسمنت الرستن والسورية والشهباء والعربية والوطنية واترنيت حلب بسبب الإرهاب وتخريبه وتدميره لتلك الشركات.
وما ينطبق على كمية الإنتاج ينطبق على المبيعات الإجمالية للمؤسسة من حيث الصعوبات، أما من حيث المبيعات الرقمية فقد تجاوزت قيمتها سقف /22.3/ مليار ليرة وبزيادة عن الفترة المماثلة من العام الماضي تقدر قيمتها بنحو /4.1/ مليارات ليرة علماً بأن قيمتها خلال الفترة المماثلة تقدر بنحو /18.3/ مليار ليرة وبذلك يكون معدل التطور خلال العام الحالي /121%/ تأتي شركة اسمنت حماة في مقدمة الشركات من حيث الإنتاجية بكمية /581/ ألف طن من الاسمنت وبقيمة مالية مقدارها /10.1/ مليارات ليرة وبزيادة على الفترة المماثلة من العام الماضي تقدر بنحو /1.1/ مليار ليرة علماً بأن قيمة الإنتاج للفترة المذكورة بلغت /9.1/ مليارات ليرة تليها شركة اسمنت طرطوس بكمية إنتاج /452/ ألف طن وقيمة تسويقية تزيد على /7.8/ مليارات ليرة ومن ثم شركة اسمنت عدرا بقيمة إجمالية للمبيعات منذ بداية العام وحتى نهاية شهر أيلول تقدر بنحو /4.4/ مليارات ليرة.
وتتوقع المؤسسة زيادة هذه الأرقام مع نهاية العام الحالي ولاسيما بعد الانتهاء من عمليات الصيانة لبعض خطوط الإنتاج في الشركات التي تعمل بصورة منظمة.

 

 

 

Comments are now closed for this entry