أعلنت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنها ستفرض رسوما جمركية إضافية بنسبة 25 بالمئة اعتبارا من الـ 23 من آب الحالي على منتجات صينية بقيمة 50 مليار دولار تنفيذا لتهديدات الرئيس الأميركي في سياق خلافه التجاري مع الصين.

وكانت الولايات المتحدة تطبق هذه الرسوم الجمركية المشددة بنسبة 25 بالمئة منذ الـ 6 من تموز الماضي على 34 مليار دولار من واردات البضائع الصينية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الممثل التجاري الأميركي قوله في بيان إن “هذا القرار سيشمل نحو 279 منتجا صينيا” مشيرا إلى أنه سيتم نشر لائحة بهذه البضائع قريبا في الجريدة الرسمية.

بدورها زعمت الإدارة الأميركية أن هذه الرسوم المشددة هي رد على “ممارسات الصين التجارية غير النزيهة مثل النقل القسري للتكنولوجيا وحقوق الملكية الفكرية”.

واندلع الخلاف بين الجانبين في نهاية آذار الماضي حين فرضت واشنطن رسوما جمركية مشددة على الصلب والألمنيوم الصينيين بنسبة 25 و10 بالمئة على التوالي.

وردت بكين بفرض رسوم مشددة على بضائع أميركية بالقيمة ذاتها.

يشار إلى أن الخلاف المستعر بين أكبر اقتصادين فى العالم جراء فرض الرسوم الاميركية على البضائع الصينية وواردات الصلب والألمنيوم من الاتحاد الأوروبي وكندا والمكسيك تسبب بحدوث اضطرابات في الأسواق المالية في الأشهر الماضية بما شمل الأسهم والعملات وتجارة السلع العالمية.

المصدر – سانا

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث