أكّد مدير زراعة اللاذقية المهندس منذر جميل خير بك أنّ التوقعات تشير إلى إنتاج وفير من محصول الزيتون في المحافظة، حيث يمكن تقدير الإنتاج الأولي عند انتهاء ظاهرة التساقط الطبيعي خلال شهر حزيران.

وأضاف خير بك: ما يدعم الإنتاج الوفير هذا العام هو هطول الأمطار الغزيرة التي أدت إلى تحسن في النمو الخضري ومعدل الأزهار ومعدل العقد، ثمّ إنّ هذا العام هو معاومة (سنة حمل) فالعام الماضي كان الإنتاج ضعيفاً بسبب الظروف الجوية السيئة.

ويعد محصول الزيتون من المحاصيل الرئيسية والاقتصادية للمحافظة ويشكل مورداً لحوالي 50 ألف أسرة.

المصدر – تشرين

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع