أكد المشاركون في مؤتمر صناع الجودة العرب الذي انعقد في مدينة السويداء اليوم أهمية نشر علوم وثقافة الجودة للخدمات التي يقدمها القطاع الصحي وضرورة رفع كفاءته بما يسهم في تحسين وتطوير الأداء في هذا القطاع.

وأشار المشاركون في المؤتمر الذي عقد في الفندق السياحي تحت عنوان “المعايير الدولية لضمان جودة واعتماد الخدمات الصحية والطبية والتفتيش والتدقيق المعتمد على جودتها في المنشآت الصحية وصناعة وتداول الدواء وفق منظمات الايزو والاسكوا” إلى أهمية الانتقال من الأداء إلى جودة الأداء في القطاع الصحي.

وذكر نائب مدير عام صناع الجودة العرب المهندس أديب الأسطه في كلمة له أن المؤتمر هو الأول من نوعه في سورية ويأتي في إطار التعاون لترسيخ مبادئ الجودة وتطبيقها واتباع معاييرها في القطاع الصحي بما يسهم في توطين هذه المعرفة وانعكاسها على الاقتصاد الوطني وترشيد الإنفاق ولاسيما بمرحلة إعادة الإعمار.

وأشار محافظ السويداء عامر العشي إلى أهمية المؤتمر كونه يتناول قطاعاً توليه الدولة كل الاهتمام وتقدم خدماته مجاناً وتسعى لرفع الجودة وصولاً إلى تقديم الخدمة الصحية المثالية للمواطنين.

ويهدف المؤتمر الذي يستمر يومين إلى تكريس المفاهيم والمعلومات الخاصة بجودة الخدمات الصحية من خلال التعرف على تطبيقاتها ومعاييرها في القطاع الصحي وفق المواصفات الدولية ويتضمن محاور ومحاضرات حول هذا الجانب.

يشارك في المؤتمر 370 عاملاً في قطاع الخدمات الصحية والطبية والدوائية والعيادات والمشافي العامة والخاصة وتصنيع الأغذية الصحية وموردي لوازم الرعاية الصحية والأدوية ووكلاء مصانعها وعدد من طلاب الطب والصيدلة والتمريض والعلاج الطبيعي والمهتمين بقطاع الصحة والسلامة الصحية والغذائية من السويداء وعدد من المحافظات.

حضر افتتاح أعمال المؤتمر أمين فرع السويداء لحزب البعث العربي الاشتراكي ورئيس مجلس المحافظة وقائد الشرطة ومهتمون.

المصدر – تشرين

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع