أشار الدكتور بسام السليمان مدير عام المؤسسة العامة لإكثار البذار إلى أن المؤسسة قامت باتخاذ كل الإجراءات المطلوبة لتنفيذ خطة استلام بذار القمح والشعير للموسم الحالي من خلال تجهيز مراكز استلام وتوريد البذار وتشكيل لجان الاستلام إضافة إلى تهيئة المخابر لفحص جودة البذار وتأمين كل المستلزمات من رقائق بلاستيكية وشوادر و معقمات وصيانة مراكز الغربلة.

وأوضح السليمان في تصريح لنشرة سانا الاقتصادية أن المؤسسة تمتلك 14 مركزا لاستلام البذار خرج 12 منها من الخدمة بعد تعرضها للتخريب من قبل المجموعات الإرهابية فتم تأهيل وتطوير مركزي حماة وازرع بشكل عاجل إضافة للتعاقد لتأهيل وتجهيز مركز تل بلاط بحلب خلال الفترة القادمة كما تمت الاستعانة بأربع وحدات استلام متنقلة في المحافظات الأخرى.

وبين السليمان أنه تم تنفيذ كامل خطة استلام البذار فبلغت الكميات المستلمة 55750 طنا من بذار القمح من الحقول الإكثارية المتعاقد عليها مع الفلاحين توزعت على مراكز حماة 19663 طنا ودرعا 16065 طنا فالحسكة 6533 طنا ثم دمشق3633 طنا فحلب 2574 طنا فدير الزور 2570 طنا فالسويداء 2470 طنا وحمص 1643 طنا والرقة 146 طنا فقط فيما تم استلام 10735 طنا من بذار الشعير اضافة لاستلام 15 طنا من بذار العدس و229 طنا من بذار الحمص و7 أطنان من بذار الفول مشيرا إلى أن كل البذار المستلمة تتمتع بمواصفات فنية معتمدة ضمن جودة ونوعية البذار.

ولفت السليمان إلى أن الأسعار المحددة للشراء تتضمن أسعارا تشجيعية للفلاحين المتعاقدين مع المؤسسة تزيد عن السعر المحدد إضافة لمكافأة التسليم ما يرفع سعر طن القمح إلى 225 ألف ليرة.

من جهته توقع المهندس عبد المعين القضماني مدير الإنتاج النباتي في وزارة الزراعة تحسن نوعية البذار المستلم من الحقول الإكثارية ما ينعكس إيجابا على الإنتاج الزراعي في الموسم القادم كما ونوعا ويلبي حاجة الفلاحين من البذار المكفولة والمضمونة وفق المواصفات المعتمدة.

المصدر - سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع