بالرغم من قدم الآلات وكثرة أعطالها والنقص الحاد باليد العاملة تستمر الشركة العامة للدباغة بدمشق في عملها بهدف تحقيق خطتها الإنتاجية لعام ٢٠١٩ بإنتاج الستر الجلدية بمختلف الموديلات والمقاسات والألوان والنوعيات.

مديرة الشركة جورجيت سليمان كشفت للثورة عن إنتاج 12000 ألف سترة لغاية تشرين الثاني الماضي بنسبة تنفيذ 94 % من خطتها السنوية، مشيرة إلى إبرام عقود إضافية بالشكل الذي سيتم معه تجاوز الخطة السنوية قبل نهاية العام الحالي، موضحة أن الشركة قامت بحملة دعائية استهدفت شرائح متعددة وواسعة من المستهلكين أثمرت نتائج إيجابية من خلال تسويق كامل للكمية لصالح القطاع العام والخاص، حيث بلغت قيمة الستر المباعة ٢٩٠ مليون ليرة، كما تم التركيز على الستر الجلدية المصنوعة من جلد الشاموا المنتج في الشركة إضافة إلى إنتاج القفازات والقبعات الجلدية.

وذكرت أن الشركة كانت قد أطلقت العمل بالخط الجديد لإنتاج الجلود الملونة وورشة خياطة الستر الجلدية نهاية شهر أيار الماضي وإعادة تأهيل خط إنتاج الجلود ابتداءً من مرحلة البيكلس وصولاً إلى المنتج النهائي وبألوان متعددة تصل إلى أكثر من عشرة ألوان تلبي أذواق جميع المستهلكين، لافتة إلى أنه سيتم العمل لاستهداف جهات القطاع الخاص من خلال تقديم منتجات بأسعار منافسة وحسب المواصفات المطلوبة، بما يساهم في تخفيف التكلفة وزيادة الريعية الاقتصادية وتقديم منتج عالي الجودة لجهات القطاع العام والمواطنين بأسعار منافسة في السوق وبما يخدم صناعات الجلديات في سورية بشكل عام.

المصدر – الثورة

 

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث