قفز الذهب أكثر من 5ر1 بالمئة ليصل إلى أعلى مستوى له في أكثر من سبع سنوات مع تدافع المستثمرين المذعورين إلى التماس الأمان في المعدن الأصفر وسط مخاوف بشأن تداعيات فيروس كورونا على الاقتصاد العالمي وأرباح الشركات الأمريكية.

وذكرت رويترز أن سعر الذهب في المعاملات الفورية تخطى حاجز 1700 دولار للأوقية ليلامس أعلى مستوى له منذ كانون الأول 2012 في وقت سابق من الجلسة وفي أواخر التعاملات كان المعدن النفيس مرتفعاً 7ر1 بالمئة عند 36ر1717 دولاراً للأوقية.

وصعدت العقود الأمريكية للذهب 5ر0 بالمئة لتبلغ عند التسوية أمس 40ر1761 دولاراً للأوقية بعد أن سجلت أثناء الجلسة أعلى مستوى منذ شباط 2013 عند 50ر1769 دولاراً.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى ارتفع البلاديوم 5ر2 بالمئة إلى 40ر2227 دولاراً للأوقية بينما تراجع البلاتين 4ر0 بالمئة إلى 21ر745 دولاراً للأوقية واستقرت الفضة عند 32ر15 دولاراً للأوقية.

من جانب ثان ارتفعت أسعار النفط الخام اليوم على خلفية تصريحات للرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن فيها عزم الدول الرئيسة المصدرة للنفط في العالم خفض الإنتاج بعشرين مليون برميل في اليوم أي ضعف ما اتفقت عليه أوبك وحلفاؤها في وقت سابق.

وذكرت وكالة فرانس برس أن سعر برميل خام غرب تكساس الوسيط تسليم أيار بلغ 56ر22 دولاراً أي بارتفاع بنسبة 67ر0 بالمئة بينما عادل سعر برنت بحر الشمال تسليم حزيران 15ر32 دولاراً متقدماً بنسبة 29ر1 بالمئة.

وكان ما يعرف بتحالف “أوبك بلس” والذي يضم دول منظمة أوبك وشركاءها قد وافق الأحد الماضي على خفض إنتاجه بنحو 7ر9 ملايين برميل في اليوم في أيار وحزيران.

المصدر – الثورة

 

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث