أكد وزير النفط والثروة المعدنية المهندس سليمان العباس ضرورة تركيز الجهود لتأمين احتياجات السوق المحلية من المشتقات النفطية بما يضمن تفادي حدوث اختناقات ناتجة عن سوء عملية التوزيع والتنسيق مع الجهات الرقابية المعنية لمنع التلاعب بالمواصفة والكيل أو احتكارها والمتاجرة بها في السوق السوداء.

وأشار خلال ترؤسه اليوم اجتماعا لإدارة الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية /محروقات/ ومديري الفروع في المحافظات إلى ضرورة تشكيل فرق عمل في كل محافظة للقيام بجولات ميدانية مفاجئة على محطات الوقود للتدقيق في عملها ومراقبة عملية التوزيع بالتنسيق مع الجهات الرقابية والتموينية بما يضمن وصول هذه المواد الى مقاصدها.

وطلب الوزير العباس الاسراع بإنجاز محطات الوقود الصغيرة التي تم الاتفاق على إنشائها ضمن مذكرة التفاهم الموقعة بين شركة محروقات ومحافظة دمشق ودراسة حاجة المحافظات من هذه المحطات التي يمكن إقامتها على مساحات صغيرة على الطرق العامة واطراف الحدائق بما يخفف الازدحام على المحطات داخل المدن.

ولفت إلى متابعة تأهيل البنى التحتية اللازمة لتفعيل استخدام نظام البطاقة الذكية والتي تتيح ضبط وتنظيم ومراقبة استهلاك الآليات الحكومية من المحروقات.

وشدد العباس على وضع ضوابط لمنح تراخيص محطات الوقود ومراكز توزيع الغاز ووضع الضوابط اللازمة والآليات الدقيقة لاستلام وتسليم الغاز لوحدات التعبئة الخاصة بحيث تدقق كميات الغاز الداخلة والخارجة ووزن الأسطوانة وسلامتها.

كما طلب الإسراع بتأهيل وحدة غاز سنجوان في اللاذقية وإصلاح خط /6/ انش /ضخ مازوت/ الممتد بين بانياس واللاذقية وتأهيل مستودعات تخزين المازوت في البجاع وريف دمشق ووضع خطة إعادة تاهيل مستودعات عدرا.

ودعا وزير النفط إلى إجراء عملية جرد دقيقة للأضرار ووضع خطط إعادة تأهيل البنى التحتية المتضررة وفق برامج زمنية محددة وتعميم أرقام الشكاوى وإنشاء موقع الكتروني للشركة على شبكة الانترنت لخدمة المواطنين وتسهيل الاجراءات من معاملات وتراخيص.

واستعرض مديرو الفروع واقع العمل في المحافظات والصعوبات لتي تعترض سير العمل.

دمشق-سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث