وجه اتحاد غرف الصناعة اليوم كتابا إلى مجلس الوزراء نقل فيه معاناة الصناعيين في مختلف المدن والمناطق الصناعية في القطر وخاصة حلب جراء انقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة ، الأمر الذي أدى لتوقف العديد من المصانع عن العمل وتعثر حركة الصادرات في الوقت الذي يسعى فيه الصناعيون إلى ترميم وتشغيل منشآتهم في ظل ظروف الحصار والعقوبات الظالمة عدا عن الجهود المبذولة لإعادة المستثمرين من الخارج .

وتمنى الاتحاد على الحكومة إعطاء الأولوية لتأمين التغذية الكهربائية بشكل أكبر للمناطق الإنتاجية حفاظا على الاقتصاد الوطني كون الإنتاج هو السلاح الأقوى لمواجهة العقوبات، لافتاً إلى أن حلب التي تعد عاصمة الإنتاج الصناعي تحصل حاليا على 220 ميغا واط منها 80 ميغا لخدمة الصناعة وهو لا يلبي أدنى متطلبات النهوض الصناعي .

هذا وكانت المدينة الصناعية بالشيخ نجار والمناطق الصناعية بحلب قد شهدت الأسبوع الماضي تقنيناً جائراً امتد لثلاثة ايام .

المصدر – الثورة

أضف تعليق


كود امني
تحديث