بلغ عدد الضبوط المنظمة بحق المنشآت السياحية المخالفة خلال الأشهر الأربعة الماضية 275 ضبطاً وتم إغلاق 15 منشأة سياحية.

وأكد المهندس زهير أرضملي مدير الخدمات والجودة السياحية في وزارة السياحة أن هذه الضبوط تم تنظيمها بحق المنشآت المخالفة وشملت عدم وجود فواتير نظامية وعدم تجديد البطاقات الصحية للعاملين، وتقديم مواد منتهية الصلاحية، وتقاضي أسعار زائدة، وعدم الإعلان عن الأسعار وعدم العناية بالنظافة العامة وتغيير مهنة لموقع عمل سياحي ومخالفة أصول الترخيص السياحي .‏

ولفت أرضملي إلى أن وزارة السياحة تستقبل شكاوى المواطنين المتعلقة بالمنشآت السياحية عبر مختلف وسائل الاتصال باعتبارها الجهة المعنية باتخاذ الإجراءات المناسبة في حال وجود مخالفة سعرية أو خدمية أو صحية وأن الوزارة تشدد الرقابة على المنشآت السياحية في كافة المحافظات من خلال توجيه اللجان الرقابية للتحقق من توافر الشروط الصحية للمنتجات المقدمة والتحقق من توفر النظافة العامة بالمطبخ وطرق حفظ الأغذية قي البرادات وتاريخ صلاحيتها إضافة للنظافة الشخصية للعاملين في المنشأة واتباع التعليمات المتعلقة بذلك وخلوهم من الأمراض السارية والمعدية وحصولهم على البطاقات الصحية وتجديدها بشكل دوري.‏