حققت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في حلب تقدما جديدا في عملياتها على الإرهابيين بعد القضاء على آخر تجمعاتهم في منطقة العويجة على الأطراف الشمالية لمدينة حلب.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن «وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة نفذت عملية عسكرية اتسمت بالسرعة والدقة على نقاط تحصن وانتشار المجموعات الإرهابية في منطقة العويجة» شمال مدينة حلب.‏

وبين المصدر أن العملية العسكرية أسفرت عن «فرض السيطرة الكاملة على المنطقة وصولاً إلى دوار الجندول وتكبيد المجموعات الإرهابية خسائر كبيرة في الأفراد والعتاد وملاحقة فلول الإرهابيين الفارين من المنطقة».‏

إحباط هجوم‏

إرهابي بريف السويداء‏

إلى ذلك قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على إرهابيين من تنظيم «جبهة النصرة» في ريف السويداء الشمالي الغربي.‏

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ سانا أن «وحدات من الجيش وجهت ضربات مباشرة على تجمعات وتحركات المجموعات الإرهابية في بلدتي رخم والغارية الشرقية» بريف درعا الشرقي على الحدود الإدارية مع محافظة السويداء.‏

وبين المصدر أن وحدات الجيش المدافعة عن مطار وقرية الثعلة بريف السويداء الغربي ردت على اعتداءات الإرهابيين بالراجمات الصاروخية والهاون على المطار وكبدتها خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.‏

وأفاد المصدر في وقت سابق بأن وحدة من الجيش اشتبكت خلال الساعات الماضية مع مجموعات إرهابية هاجمت قرية وقم شمال غرب مدينة السويداء بنحو 37 كم ما أسفر عن مقتل العديد منهم وتدمير أسلحتهم وعتادهم بينما لاذ الباقون بالفرار.‏

وأشار المصدر إلى أن وحدات من الجيش قضت في عملية نوعية على معظم أفراد مجموعة إرهابية تابعة لتنظيم «جبهة النصرة» وأصابت آخرين في محيط قرية عريقة في منطقة اللجاة شمال غرب مدينة السويداء بنحو 24 كم.‏

تدمير تجمعات وآليات لإرهابي «النصرة» في درعا وريفها‏

في الأثناء أكد مصدر عسكري سقوط 80 إرهابيا على الاقل بين قتيل ومصاب خلال عمليات الجيش والقوات المسلحة المتواصلة ضد تنظيم /جبهة النصرة/ والمجموعات التكفيرية التابعة له في درعا.‏

وقال المصدر إن وحدة من الجيش والقوات المسلحة اشتبكت مع مجموعات إرهابية حاولت الاعتداء على الكتيبة المهجورة والمزارع المحيطة بها بريف درعا الشمالي.‏

وبين المصدر أن الاشتباكات انتهت باحباط محاولة التسلل بعد تدمير دبابة وعربتين مزودتين برشاشات ثقيلة للإرهابيين وسقوط أكثر من 20 قتيلا و60 مصابا في صفوفهم.‏

وذكر المصدر أنه من بين القتلى المتزعم الميداني لما يسمى /جند الملاحم/ عبد الله قاسم الجاموس ورستم كناكرى ومحمود المحاميد ومحمد شعبان ويحيى الحريري وعبد اللطيف العاسمي وأحمد جبر الحريري ومحمد خالد الزعبي وبكر الحلبي عبد اللطيف الدهون.‏

وذكر مصدر عسكري في وقت سابق أن وحدات من الجيش اشتبكت مع مجموعات إرهابية من تنظيم /جبهة النصرة/ حاولت الاعتداء على عدد من النقاط العسكرية/ بريف درعا الشمالي.‏

وأشار المصدر الى أن وحدات من الجيش وجهت ضربات محققة على مقرات ومرابض هاون ومدفعية لارهابيي /جبهة النصرة/ شمال بلدة الغارية الغربية ما أدى الى تدمير عدد من المرابض ومقتل وإصابة العديد من الإرهابيين.‏

وذكرت مراسلة سانا في درعا في وقت سابق صباح أمس ان وحدة من الجيش تصدت لهجوم مجموعات إرهابية من اتجاه قريتي ابطع وداعل على الكتيبة المهجورة بالريف الشمالي وكبدتها خسائر بالأفراد والعتاد الحربي.‏

وأشارت الى ان التنظيمات الإرهابية المنتشرة في قريتي الحراك والصورة بالريف الشمالي الشرقي استهدفت بقذائف صاروخية بلدات قرفا ونامر وخربة غزالة ما اسفر عن وقوع اضرار مادية بالممتلكات دون وقوع اصابات بين المواطنين.‏

ولفت المصدر العسكري الى أن وحدات من الجيش دمرت مرابض هاون ومدفعية للمجموعات الإرهابية وقضت على عدد من طواقمها شمال بلدة اليادودة الواقعة على بعد /5/ كم غرب مدينة درعا.‏

4 شهداء باعتداءات إرهابية على أحياء سكنية بحلب‏

من جهة ثانية ارتقى 4 شهداء وأصيب 9 اشخاص بجروح جراء اعتداء المجموعات الإرهابية بالقذائف الصاروخية ورصاص القنص على أحياء الشيخ مقصود والحمدانية والزهراء والمشارقة والفرقان في حلب.‏

وذكر مصدر في محافظة حلب لمراسل سانا أن قذائف صاروخية وطلقات قناصة ومتفجرة اطلقتها المجموعات الإرهابية على احياء الحمدانية والزهراء والمشارقة والفرقان بحلب مساء أمس ما أسفر عن ارتقاء شهيد واصابة 5 اشخاص بجروح بينهم طفلة.‏

وكانت مصادر أهلية افادت لمراسل سانا في حلب في وقت سابق بأن التنظيمات الإرهابية استهدفت صباح أمس بالقذائف الصاروخية حي الشيخ مقصود السكني ما تسبب بارتقاء 3 شهداء بينهم طفل وطفلة واصابة 4 أشخاص بجروح متفاوتة.‏

وأشارت المصادر إلى ان الاعتداءات الإرهابية اسفرت عن وقوع أضرار مادية في منازل المواطنين وممتلكاتهم.‏