يستعد مشفى الباسل بحي الزهراء في حمص لوضع قاعتي عمليات متخصصتين بتدبير الحروق بعد توسيع عدد أسرته لتتجاوز 100 سرير بهدف تلبية الطلب المتزايد على خدماته وتحسين واقع العمل فيه حسب القائمين عليه.

مدير المشفى الدكتور ناصر ناصر أوضح أن مديرية صحة حمص رفدت المشفى بـ 30 سريراً مخصصاً لإقامة المرضى لترتفع سعته إلى 110 أسرة، مبيناً أن التوسع يأتي ضمن خطة لتطوير وتحسين واقع الخدمات الطبية وتلبية احتياجات جميع المراجعين.

وتتوزع أسرة المشفى حسب مديره بين 13 سريراً لقسم العناية المركزة و10 أسرة في قسم الحواضن، فيما خصصت البقية لإقامة المرضى.

 وكشف ناصر عن التحضير لافتتاح غرفتي عمليات خاصة بقسم الحروق، مبيناً أن قسم أمراض الدم في المشفى يواصل توفير العلاج الكيماوي لمرضى الأورام وتدبير مشاكل فقر الدم بأنواعه عبر 3 اختصاصيين.

ويستقبل المشفى نحو 500 مراجع يومياً بين الإسعاف والعيادات ويوفر لهم خدمات صحية عبر 80 طبيباً بكل الاختصاصات وفقاً لناصر الذي أشار إلى الحاجة لرفد المشفى بكميات من الأدوية تتناسب مع التوسع الجديد وزيادة عدد الأطباء المقيمين.

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع