يتقدم إلى امتحانات التعليم المفتوح في جامعة دمشق-الفصل الدراسي الأول أكثر من 32 ألف طالب وطالبة في برامج الإعلام والترجمة والمحاسبة وإدارة المشروعات الصغيرة والمتوسطة والدراسات القانونية ورياض الأطفال والدراسات الدولية الدبلوماسية.

ولفتت الدكتورة صفاء أوتاني نائب رئيس جامعة دمشق لشؤون التعليم المفتوح الى أن الامتحانات تستمر لغاية الرابع عشر من شهر آذار القادم مشيرة إلى أن عدد الطلاب الجدد المسجلين بلغ في برنامج الإعلام 870 طالباً وفي الترجمة 906 طلاب وفي المحاسبة 1416 طالباً وفي إدارة المشروعات الصغيرة والمتوسطة 1129 طالباً وفي رياض الأطفال 1085 طالباً والدراسات القانونية 1038 طالباً والدراسات الدبلوماسية 531 طالباً ليصل عدد الطلاب إلى 6975 طالباً وطالبة مستجداً إضافة إلى الطلاب القدامى البالغ عددهم 25252 طالباً وطالبة.

وبينت أنه تم التنسيق مع مختلف الكليات المعنية لتوفير القاعات الامتحانية ومختلف المستلزمات والتجهيزات المطلوبة لضمان سير العملية الامتحانية بالشكل الأمثل والتأكيد على المراقبين باعتماد التعليمات الجامعية والالتزام بها بما يضمن منع الغش والتعامل بطريقة لائقة مع الطلاب مشيرة إلى تعاون كليات الصيدلة والعلوم والفنون الجميلة من ناحية إتاحة قاعاتها الامتحانية وكادرها للمراقبة.

وأكدت أنه تم البدء بعمليات التصحيح بالنسبة للمواد المؤتمتة فيما يتم التواصل مع الأساتذة والتأكيد عليهم لإنجاز عمليات التصحيح المتعلقة بالمواد التقليدية بما يضمن صدور النتائج بعد انتهاء الامتحانات بأسبوع أو أسبوعين ليبدأ دوام الطلاب للفصل الدراسي الثاني بتاريخ 29-3-2019.

ونوهت بأن أعداد الطلاب المستجدين انخفضت عن العام الماضي بمعدل 4 آلاف طالب وطالبة بعد تعديل قواعد القبول في نظام التعليم المفتوح واشتراط مضي سنتين على حصول الطالب للشهادة الثانوية فيما زاد بالمقابل عدد الطلاب القدامى نحو3300 طالب مع السماح للطلاب المنقطعين منذ عام 2011 وحتى 2018 بإعادة ارتباطهم ببرامج التعليم المفتوح مبينة أن تعرفة المادة الدراسية الواحدة تبلغ 5000 آلاف ليرة سورية وفي حال رسوب الطالب للمرة الأولى تزداد إلى 6500 ليرة سورية وإلى 7500 في حال الرسوب أكثر من مرة.

دمشق - الثورة