افتتح في العاصمة الكورية الديمقراطية بيونغ يانغ معرض الربيع التجاري الدولي الثاني والعشرون بمشاركة سورية.

وذكرت وكالة سانا أن الجناح السوري في المعرض شهد إقبالاً لافتاً من قبل الزوار الكوريين والأجانب، وتوسطته شاشة تلفزيونية لعرض الأماكن السياحية في سورية والمنتجات السورية، فيما ركزت عدسات التصوير الكورية والصينية على معروضات الجناح في تغطيتها الإعلامية.

وزار نائب رئيس الوزراء الكوري الديمقراطي ري ريونغ نام ووزير الاقتصاد الخارجي كيم يونغ جيه الجناح السوري واطلعا على المعروضات التي تضمنها مثل زيت الزيتون وصابون الغار والأقمشة والملبوسات والمصنوعات اليدوية السورية والمواد الغذائية والحلويات والملصقات القماشية التي تعبر عن التراث السوري.

كما زار الجناح السوري سفراء روسيا والهند وكوبا ومنغوليا وفيتنام وكمبوديا وأندونيسيا وبلغاريا وفلسطين، حيث أبدوا تقديرهم لعرض المنتجات السورية في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها سورية.

ووزعت السفارة السورية منشورات سياحية ودعائية عن سورية نالت إعجاب أعداد كبيرة من الزوار الكوريين، وفي حديث لوكالة إيتار تاس الروسية وجه سفير سورية في بيونغ يانغ تمام سليمان الشكر إلى حكومة كوريا الديمقراطية، وقال إن سورية التي تعرضت لأسوأ حرب إرهابية تبرهن بقوة جيشها وشعبها أن اقتصادها سينهض من جديد ويتابع مسيرة البناء بالرغم من كل ما حصل من دمار وتخريب.

وأضاف سليمان إن القوى الامبريالية لن تمنع الدول المستقلة مثل سورية وكوريا الديمقراطية من مسيرة التنمية وتطوير البلاد من خلال الاعتماد على الذات.

حضر افتتاح المعرض الذي يقام في الفترة من العشرين إلى الرابع والعشرين من أيار الجاري رئيس جمعية الصداقة الكورية الديمقراطية السورية وأعضاء السلك الدبلوماسي وممثلو عدد كبير من الشركات الأجنبية المشاركة في المعرض.

وكالات - الثورة: