وجهت وحدات الجيش العاملة بريف حماة الشمالي رمايات دقيقة ضد منصات إطلاق الصواريخ التي يستخدمها إرهابيو «جبهة النصرة» المنتشرين بريفي إدلب وحماة للاعتداء على قرى وبلدات ريف حماة والمرافق الخدمية.

وذكر مراسل سانا أن وحدات من الجيش رصدت خلال الساعات الماضية تحركات لإرهابيي «جبهة النصرة» ومنصات إطلاق صواريخ في محيط قرى وبلدات معرزيتا وكفرسجنا وكفرعويد بريف إدلب الجنوبي ووجهت ضربات دقيقة بالمدفعية والصواريخ أسفرت عن تدميرها وإلحاق قتلى ومصابين في صفوف الإرهابيين.

وفي ريف حماة الشمالي لفت المراسل إلى أن وحدات الجيش تعاملت مع تحركات إرهابيي «النصرة» على محور تل ملح وبلدات كفر زيتا واللطامنة اللتين تضمان تجمعات كبيرة ومراكز قيادة لإرهابيي «النصرة» و»كتائب العزة» وأوقعت قتلى بينهم.

وقضت وحدات الجيش أمس الأول على أعداد من إرهابيي «جبهة النصرة» على أطراف قرية النقير بريف إدلب الجنوبي حيث تتمركز أعداد كبيرة من الإرهابيين.. وعلى محاور قرية الجبين بالريف الشمالي لحماة كبدت وحدات الجيش الإرهابيين خسائر فادحة وقضت على أعداد منهم.

من جهة ثانية أصيب شخصان بجروح مساء أمس نتيجة انفجار دراجة نارية مفخخة في حي الهلالية بمدينة القامشلي.

وذكر مراسل سانا أن دراجة نارية مفخخة انفجرت مساء أمس جانب دوار القرموطي بحي الهلالية في المدخل الغربي لمدينة القامشلي ما تسبب بإصابة شخصين بجروح متفاوتة ووقوع أضرار مادية في المنازل السكنية والممتلكات العامة والخاصة ضمن الحي.

ووقع الاثنين الماضي انفجار ناجم عن سيارة مفخخة استهدف حي قدور بيك السكني بمدينة القامشلي ما تسبب باستشهاد عدد من المدنيين وإصابة آخرين بجروح متفاوتة.

 

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع