خطـــوات جــــديدة للتــوســــع الأفقي واعتمـــــاد الصـــــالات التخصصية

تغيرت معايير الشراء خلال السنوات الماضية ودخلت حسابات عديدة إلى ذهينة المستهلك من ذوي الدخل المحدود فهو مضطر حين يقرر التعامل مع السوق للحصول على حاجاته التوجه نحو ما يناسب أو الأقرب إلى ميزانيته نتيجة فوارق ربما تكون طفيفة إلا أنها تشكل بالنسبة له شيئاً من التوفير المادي في ظل الظروف المعيشية الصعبة ومع تذبذب سعر الدولار بسبب طمع ضعاف النفوس يبدو بالنسبة له أن بحبوحة العيش في الماضي من الصعب وربما هناك استحالة في عودتها، وهذا مايجعله يندب الأسعار ويحلم بعودتها ويتحول حلمه إلى كابوس حقيقي حينما يوازن ميزانيته مع أسعار السوق الضاربة صعوداً دونما أي اعتبار لشيء.

لكن ثمة مؤشر ضعيف نسبياً لكنه يدعو للتفاؤل وهو يتعلق بأسعار الخضار الموسمية فهي الوحيدة اليوم التي تسجل انخفاضا بنتيجة طبيعية لعودة مزيد من الأراضي للاستثمار والزراعة بعد استعادتها إلى سيطرة الدولة وهذا يعني زيادة في الإنتاجية كذلك فإن هناك من يرى أن عاملي الاستقرار وارتفاع درجات الحرارة أيضاً لعبا دورا في انخفاض أسعار الخضار ليس فقط عن هذا العام بل عن أعوام أخرى لكن بالمقابل مازالت أسعار المواد الغذائية واللحوم والمنظفات ترتفع ولا توازي القدرة الشرائية للمواطن ومع موجة الارتفاع الأخيرة التي طالت سعر الدولار واستغلها أصحاب بعض المحال التجارية وجهت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك إلى مديرياتها في المحافظات بتكثيف الدوريات

دمشق - رولا عيسى :

اوضحت مديرية حماية المستهلك في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أنه سجلت في الفترة الواقعة بين 13و26حزيران الماضي 1114ضبطا منها 555ضبطا لعدم الإعلان عن الأسعار و 288لعدم تداول فواتير و 4الامتناع عن البيع و 120البيع بسعر زائد وبدل الخدمات 147ضبطا تموينيا.

وفي جولة للثورة بغرض استطلاع أسعار بعض المواد الأساسية والخضار في محال بيع المفرق بدمشق فقد تباينت بين محل وآخر وصاحب بسطة إلا أن وسطي الأسعار لنوعية متوسطة رصدت تشكيلة متنوعة من المواد الأساسية والغذائية، وتبين من خلالها أن السكر بين 275و300ليرة -والأرز 550 -600ليرة-وبرغل وعدس مجروش 450- فاصولياء بيضاء 1000ليرة- زيت دوار الشمس 1ليتر 625 - زيت بالتنكة 5500 ليرة- متة 475 - طون معلب نوعية جيدة 500 ليرة- دبس البندورة - معكرونة - سردين 250 - منظفات 1ليتر 450 ليرة - بيض 1100- جبنة بلدية 1500 وأما فيما يتعلق بالخضار والفواكه فقد أظهرت الأسعار انخفاضاً واضحاً في أسعار بعض الخضار الموسمية وارتفاعاً في أسعار بعض الخضار جديدة الموسم فيما حافظت الفواكه على أسعارها منذ بداية الموسم وكان سبر الأسعار في محل متوسط في أسعاره والنوعية كذلك بندورة -150 خيار 100- بطاطا 200-باذنجان 100-200ليرة - بامية 800 بصل 175 وثوم 850ومشمش 500-والخوخ 450 وكوسا 125-وجبس الكيلو بين 60و70 ليرة - كرز 400- لوبياء 750 ووصلت إلى 1000 ليرة.

وأما بالنسبة لأسعار الخضار والفواكه في آخر نشرة صادرة عن مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك فقد سجلت انخفاضا في أسعار الخضار والفواكه الموسمية البندورة سعرت بين 100و 160 ليرة والبطاطا بين 180 و200ليرة والبصل بين 130و 250 والباذنجان بين 150و160ليرة والكوسا بين 115و 150ليرة والزهرة بين 75و130ليرة والملفوف البلدي بين 75و 115ليرة للكيلو والملفوف الأحمر 160 ليرة والخيار والفليفلة الحلوة بين 130و 160 ليرة والجزر بين 200و 250 والتفاح بين 250و350 والبطيخ الأخضر بين 55و75 ليرة والبطيخ الأصفر بين 75 و100ليرة والليمون الأصفر 275و350ليرة سورية للكيلو الواحد.

وبمقارنة السعرين نتأكد فعلاً من أن أسعار الخضار التي قمنا باستطلاعها هي أسعار لمحال متوسطة في السعر والنوعية وأما إذا ماغيرنا الوجهة باتجاه بعض المحال في الشعلان مثلا أوالمزة الشيخ سعد لوجدنا أرقاماً أعلى بكثير مع ترتيب وفرز مختلف للخضار والفواكه يرافقه تمدد نحو الأرصفة دون أن تراه عين البلدية.

الأسعار أقل من السوق يقابلهوماركات محدودة في الصالات

في جولة على صالات السورية للتجارة حصلنا على نشرة سعرية بالمواد وتبين من خلالها توفر في مختلف المواد الغذائية والأساسية والمنظفات والمستلزمات المنزلية المختلفة وتشكيلة سلعية مناسبة ولأكثر من ماركة لكن بالتأكيد ليست جميع أنواع الماركات متوافرة ضمن الصالة لكن ثمة نوعيات لماركات جيدة متوافرة ضمن الصالات مثلا السكر الكيلو معبأ بـ215 ليرة الكيلو والرز بين 260و550بحسب الصنف والنوع للكيلو الواحد والبرغل بين 300و370ليرة والشعيرية للكيلو 415 ليرة والزيت دوار الشمس عبوة ليتر واحد 575ليرة وهناك أنواع من زيت دوار الشمس سعر العبوة منها 4ليترات بـ 2275ليرة سورية والسمن متوافر بأكثر من ماركة عبوات كيلو غرام بسعر بين 825 و 1010ليرة سورية للكيلو وهناك عروض للأربعة كيلو بسعر بين 2750 و 2860 ليرة سورية والمعكرونة لـ1كيلو 450ليرة.

وفيما يتعلق ببعض أنواع المعلبات كالطون بين 430و475 والحليب المجفف 400غرام بين 1190 و 1400ليرة ورب البندورة لعبوة 370غراما بين 370و395ليرة سورية مع العلم أن هناك أنواعا مختلفة من المعلبات من إنتاج منشأة عشتار التابعة للمؤسسة السورية للتجارة والبن لعبوة 500غرام بين 1450و 2300ليرة وسائل جلي لعبوة 900مل بين 225و350ليرة والمربيات لعبوات 450غ بين 400و530ليرة سورية.

أما الخضار والفواكه فأظهرت تقارباً في السعر مع السوق والنشرة التموينية البندورة بين 100و 160 والبطاطا بين 190و210ليرة والخيار بين 130و160ليرة والبصل بين 130و250ليرة الباذنجان بين 80و160 والكوسا بين 115و150ليرة والملفوف بين 75و 115ليرة والزهرة بين 75و130ليرة والجزر بين 200و 250 وفليفلة بين 130و160ليرة والتفاح بين 250و350 والليمون الاصفر بين 200و275ليرة والكريفون 115و160 والبرتقال بين 200و250 والبطيخ الأخضر بين 55و75ليرة والبطيخ الأصفر بين 75و 100ليرة.

وبالنسبة للحوم الحمراء ومشتقاتها بلغ سعر كيلو لحم الغنم 4700والعجل 3800ليرة وكيلو الحليب 250 واللبن 275 ليرة والجبنة البقرية لأنواع مختلفة بلدي وعكاوي بين 750و1800ليرة مع العلم أن أسعار اللحوم في المؤسسة أقل من السوق بنسة جيدة حيث وصل الكيلو من اللحم العجل 5000ليرة والغنم وصل في أسعاره إلى 7آلاف ليرة مع تباين في السعر بين محل وآخر.

وفي جولة قامت بها الثورة على صالات السورية للتجارة سبرت من خلالها الأسعار وتوافر المواد والتشكيلة السلعية رصدت خلالها آراء لمواطنين أجمعوا على أهمية دور مؤسسات التدخل الإيجابي في توفير المواد والسلع وفي إحدى الصالات التي غصّت بالزبائن واعتمدت البيع بالأتمتة كانت الآراء متباينة إلى حدّ ما فهناك من أكد أن الأسعار أقل من السوق بنسب جيدة لبعض المواد خاصة السكر والأرز والزيت وبعض المعلبات وهناك من قال إن بعض المواد أعلى من سعر السوق وأن هناك ماركات لكنهم وجدوا أنه ليس كل الماركات متوافرة وهذا أمر طبيعي لكن ثمة ماركات من أنواع جيدة وأخرى مرضية بأسعارها للمستهلك وبعض المواطنين أكدوا ضرورة أن يكون عدد الصالات أكبر لتغطي مناطقهم وهناك من اشتكى من أن بعض الصالات تبيع بأسعار مختلفة عن مثيلاتها لكن اتضح من خلال الازدحام الموجود على (الكاشير)أن مبيعات جيدة تحققها الصالة وهذا يعني أن هناك حجم زبائن لا يستهان به واستطاعت السورية للتجارة أن تجذبه نحوها.

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع