أكد أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي فاضل نجار أن القطاع الرياضي تعرض إلى الدمار والخراب من قبل العصابات الإجرامية الإرهابية المسلحة وارتقى العديد من الرياضيين شهداء دفاعاً عن الوطن ومع ذلك

أكد مدير مدرسة الإعداد الحزبي المركزية الدكتور علي دياب أن المشروع القومي العربي الذي نتحدث عنه اليوم كان ولا يزال من أولويات الحركة التصحيحية المجيدة والقضية الفلسطينية هي القضية المركزية للحزب