أقام فرع حلب لطلائع البعث مسابقات الرواد على مستوى الفرع بمشاركة ( 600 ) طليعي يمثلون ( 11 ) منطقة طليعية، ( 7 ) في مدينة حلب هي وجيه عبد الدايم ، طلائع البعث، الوحدة ، الاشتراكية ، محمد الشاعر، عبدالرؤوف سلاح ، عصام النادري) و( 4 ) في ريف حلب هي اعزاز ، سمعان الشرقية ، النيرب، السفيرة حيث كان لافتاً ومتميزاً تسجيل مشاركة طلاب من نبل والزهراء ( 37 ) طليعياً وقرى من الريف الجنوبي والشرقي بعد فك الحصار عن البلدتين وإعادة الأمن والاستقرار الى تلك القرى.

وقال رئيس مكتب الريادة والثقافة والمعسكرات في فرع الطلائع حسام داود لـ ( الجماهير ) إن المشاركين هم الرواد الفائزون على مستوى المناطق الطليعية بمختلف الاختصاصات العلمية والثقافية والإعلامية والفنية والموسيقية والرياضية ، هي..فصاحة وخطابة ، تعبير أدبي ، لغة إنكليزية ، قصة وشعر ، حكاية ، ..رياضيات ، علوم ، كهرباء والكترون ، معلوماتية ..، وفي مكتب الإعلام ..الإعلامي الصغير، شطرنج ، ريشة طائرة ، كرة طائرة ، غناء ، عزف ، مسرح ، رسم ، زخرفة ، عجمي، رسم على الزجاج ، أورغاني، مجسمات، نحت ..

وأوضح داود انه توجد لدى مكاتب فرع الطلائع اختصاصات أخرى تفصيلية حيث يوجد على سبيل المثال في اختصاص الإعلامي الصغير ( 6 ) اختصاصات هي الصحفي ، المذيع ، المراسل، المعلق، المدون، المصور.. ليصل المجموع إلى ( 70) اختصاصاً حيث سيكون الرواد على مستوى فرع حلب من الفائزين في المراكز الأولى والثانية والثالث من كل اختصاص ، في حين سيشارك الفائز الأول في المسابقات على مستوى القطر التي ستجري أواخر نيسان القادم.

وجرت المسابقات في معهد الأخوة بأجواء مريحة تمثلت بالتنظيم الجيد وتأمين المستلزمات ، وشملت جوانب نظرية وعملية ومقابلة شفهية للوقوف بكل دقة وموضوعية على مستوى المشاركين مما يساعد على معرفة أصحاب المواهب المتميزة في مختلف الاختصاصات.

وزار المسابقات عماد الدين نسيمي رئيس مكتب التربية والطلائع والتعليم العالي الفرعي وبيرقدار رشيد عضو المكتب التنفيذي في مجلس محافظة حلب وابراهيم ماسو مدير التربية وخيرو دلالة ورامز كابي وعبد الحميد مصري أمناء شعب التربية للحزب ورنا يوسف أمين فرع الطلائع، حيث جالوا على القاعات واطمأنوا على سير الاختبارات بالشكل الأمثل واستمعوا من الطليعيين والمشرفين الى شرح عن طبيعة المسابقات وآليات عمل لجان التحكيم.

كما تم عقد لقاء مع الرواد المشاركين من السفيرة و النيرب ونبل والزهراء و أثنوا على مشاركتهم وتمنوا لهم العودة الآمنة إلى مناطقهم.

يذكر أن حلب كانت قد شاركت بـ ( 26) رائداً في مسابقات الرواد على مستوى القطر عام 2015 فاز منهم ( 13 ) رائداً توزعوا على الشطرنج (2 ) ، الرسم على الزجاج ( 1 ) ، الإعلام ( 4 ) ، التعبير الأدبي ( 3 ) ، الغناء ( 1 ) ، الحكاية ( 1 ) .