زار السيد محمد شعبان عزوز عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب العمال القطري المشفى العسكري ومشفى الرازي في حلب يرافقه السيدان أحمد صالح إبراهيم أمين فرع حلب

للحزب ومحمد وحيد عقاد محافظ حلب حيث اطمأنوا على صحة المصابين من رجال الجيش العربي السوري وكتائب البعث وتمنوا لهم الشفاء العاجل.‏

وأثنى عضو القيادة القطرية على بطولات رجال الجيش العربي السوري وكل الشرفاء المدافعين عن الوطن الذين يسطرون الانتصارات ويتصدون للعصابات الإرهابية المسلحة ويسحقون فلولها ويعيدون نشر الأمن والأمان في ربوع الوطن مشيراً إلى أن الزيارة هدفها الاطمئنان على صحة الجرحى وخلالها لمسنا معنوياتهم العالية وإيمانهم الراسخ بالنصر على كل الأعداء والإرهابيين ورغبتهم الشديدة بالعودة لساحة المعركة لمواصلة معركة الوطن ضد أعدائه.‏

من جانبه أشار أمين فرع الحزب الى أن الذي يزور هؤلاء الأبطال يلمس بوضوح مدى ما يتحلون به من بطولة ومحبة للوطن واستعداد للتضحية في سبيله وهم إلى جانب كل رفاق السلاح المدافعين عن الوطن يضربون المثل والقدوة في البذل والتضحية في سبيل عزة وكرامة واستقلال الوطن.‏

بدوره نوه محافظ حلب أنه من هؤلاء الأبطال يتعلم المرء معاني التضحية والفداء في سبيل الوطن ولفت إلى أن سورية بتلاحم شعبها وقوة وبسالة وتضحية جيشها وكل أبنائها الشرفاء المدافعين عنها وحكمة قائدها السيد الرئيس بشار الأسد ستنتصر على الأعداء والإرهابيين وسيعيد أبناؤها إعمار ما دمرته يد الإرهاب .‏

بدورهم أكد الجرحى والمصابون أن روحهم المعنوية عالية جداً وهم على استعداد دائم للتضحية في سبيل الوطن وسيعودون فور تماثلهم للشفاء لساحات المعارك إلى جانب رفاق السلاح لتطهير أرض الوطن من رجس الإرهاب والإرهابيين مجددين ثقتهم المطلقة بالنصر على كل الأعداء والإرهابيين.‏

شارك في الزيارة عدد من أعضاء قيادة فرع حلب للحزب والمكتب التنفيذي لمجلس المحافظة وأعضاء مجلس الشعب ورئيس اتحاد عمال المحافظة وعدد من المعنيين‏