بمناسبة يوم السياحة العالمي وتحت شعار " السياحة للجميع " وبرعاية وزير السياحة المهندس بشر يازجي وبحضور محافظ حلب حسين دياب أقامت مديرية السياحة بحلب احتفالية في فندق شهباء حلب .

وتضمنت الاحتفالية فقرات غنائية وطنية وتراثية ، إضافة إلى معرض للمأكولات الحلبية والشرقية ، كما تم خلال الحفل تكريم عدد من الفعاليات السياحية .

وأشار معاون وزير السياحة المهندس محمد رامي مرتيني إلى أن السياحة رسالة إنسانية وصورة لحضارة الشعوب وطبيعة الحياة والمحبة التي يكنها الإنسان لأخيه الإنسان ، مضيفاً بأن الحرب القذرة التي تشن على سورية من قوى الإرهاب لتدمير تراث وحضارة سورية لن تمحي هذا التراث والحضارة لأنها متجذرة في أعماق النفوس وفي القلب ، مؤكداً أن انتصارات بواسل الجيش العربي السوري بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد على الإرهاب الظلامي هي من سترسم مستقبل سورية وستعيد لدرة الشرق حلب مكانتها الحضارية .

وعلى هامش الاحتفالية وفي تصريح لصحيفة الجماهير بيّن مدير السياحة بحلب المهندس باسم خطيب أن الاحتفال بيوم السياحة هو تأكيد على حيوية أهالي حلب وصمودهم وإصرارهم على متابعة العمل وهم يتطلعون لتطهير كامل ترابها وكل تراب سورية من رجس الإرهاب ، مضيفاً بأن هذه الحيوية والإصرار مستمدة من الحضارة والتراث الذي تتمتع به حلب كما كل مدينة سورية .

حضر الاحتفالية الدكتور مصطفى أفيوني رئيس جامعة حلب والمطران يوحنا جنبرت رئيس طائفة الروم الكاثوليك وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي لمجلس محافظة حلب وعدد من مديري الدوائر الرسمية وعدد من أعضاء مجلس الشعب وحشد من أبناء حلب .