كشف خبراء إزالة الألغام الروس العاملون في مدينة حلب عن مخزن لقذائف يدوية الصنع في الأحياء الشرقية للمدينة.

ونقل موقع روسيا اليوم عن مصدر عسكري روسي قوله إن “خبراء إزالة الألغام الروس استطاعوا بأجهزة الكشف التي بحوزتهم وبفضل الكلاب البوليسية العثور على مخزن لقذائف يدوية الصنع تابع للتنظيمات الإرهابية قبل انسحابها من الأحياء الشرقية من مدينة حلب يكفي لنسف حي بأكمله”.

وأشار المصدر إلى أن “الإرهابيين فخخوا المخزن قبل انسحابهم بشبكة تفجير أساسية واحتياطية” لافتاً إلى أن “خبراء إزالة الألغام الروس أبطلوا مفعول شبكة تفخيخ القذائف التي كانت بداخله قبل نقلها إلى خارج الأحياء السكنية وإتلافها”.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية في كانون الأول عن إرسال خبراء إزالة ألغام روس إلى سورية للمشاركة في إزالة الألغام في مناطق شرق حلب التي أعيد الأمن والاستقرار إليها مزودين بأحدث أنواع المعدات لنزع الألغام والوقاية من خطر انفجارها ومؤهلين للعمل بشكل مستقل في مختلف الظروف.

وتمكن الخبراء الروسيون من المركز الدولي لإزالة الألغام خلال الشهر الماضي من تطهير 966 هكتاراً من العبوات الناسفة في الأحياء الشرقية لمدينة حلب التي زرعها الإرهابيون ضمن المدارس والمساجد والمستشفيات ومحطات توليد الكهرباء والمياه.