تفقد السيدان أحمد صالح إبراهيم أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي ومحمد وحيد عقاد محافظ حلب يرافقهما اللواء إبراهيم السالم قائد شرطة

 المحافظة سير امتحانات الشهادة الثانوية في المحافظة حيث زاروا عدداً من المراكز الامتحانية وتابعوا مجريات الامتحانات .‏

و أشار أمين فرع الحزب إلى أنه بعزيمة طلابنا ومعلمينا وكل أبناء الوطن تمضي العملية الامتحانية نحو بر الأمان والنجاح وأن حلب وأهلها مستمرون في حب الوطن‏

والدفاع عنه وتحصينه سواء بالعلم أو بحمل السلاح لمواجهة ودحر المرتزقة التكفيريين وتطهير أرض الوطن من رجسهم ،متمنياً لكل الطلاب النجاح والتفوق.‏

وأكد محافظ حلب أهمية توفير الأجواء الامتحانية المناسبة والمريحة للطلاب ليتمكنوا من أداء امتحاناتهم بالشكل الأمثل لافتاً إلى انه بالرغم من الظروف التي‏

تعيشها محافظة حلب إلا أن إرادة أبنائنا الطلاب وعزمهم على مواصلة مسيرة العلم والتفوق كانت الأقوى ،وأن إرادة الحياة والعلم والتفوق تدفع أبناءنا لتحدي كل قوى‏

الشر والإرهاب التكفيري ، مؤكداً على أن نجاح الامتحانات يشكل محور اهتمام كل الجهات المعنية والكل يحرص على توفير مقومات نجاحها .‏

بدوره لفت مدير التربية نضال مريش إلى أن العملية الامتحانية تسير بصورة جيدة ومريحة منوهاً إلى أن أكثر من /43500/ طالباً وطالبة يتقدمون لامتحانات الشهادة الثانوية بفروعها العامة والشرعية والمهنية في المحافظة موزعين على /295/ مركزاً امتحانياً .‏

شارك في الجولة السادة عماد الدين نسيمي عضو قيادة فرع حلب للحزب وبرقدار رشيد عضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة وعدد من المعنيين.‏