انطلقت فعاليات المسابقة المركزية الثامنة عشر في حفظ القرآن الكريم وتفسيره والحديث الشريف وشرحه والتي تنظمها وزارة الأوقاف وذلك في جامع زين العابدين بحلب الجديدة.

وأوضح مدير أوقاف حلب الدكتور محمد رامي العبيد أن إقامة المسابقة المركزية بحلب تشكل رسالة واضحة مفادها أن حلب التي صمدت في وجه الإرهاب التكفيري وانتصرت عليه ستواصل مسيرتها الواثقة ونهضتها الشاملة وفي كافة المجالات وخاصة في الجانب الديني بتعاليمه الحقة والتي تدعو إلى العمل وحب الوطن والدفاع عنه وإلى المحبة والتسامح ونشر تعاليم الدين الإسلامي السمح ونبذ العنف والممارسات البعيدة كل البعد عن الإسلام والمسلمين ويقام على هامش المسابقة معرض للخط العربي والكتاب كما سيتضمن حفل الختام عرض فيلم مصور عن مسيرة وأعمال طلاب معاهد الأسد لتحفيظ القرآن وتقديم مجموعة من الأناشيد الدينية ونماذج من تلاوة الفائزين الأوائل بعد تكريمهم .

من جانبه بين مدير مديرية معاهد الأسد لحفظ القرآن في وزارة الأوقاف الدكتور محمد أنس الدوامنة في بيان للوزارة أنه تم اختيار/ 128/ طالباً من أصحاب المراكز الأولى في المسابقات المحلية السنوية التي تنظمها فروع معاهد الأسد لتحفيظ القرآن وتفسيره والتي يبلغ عددها سبعة فروع على مستوى المحافظات للمشاركة في المسابقة المركزية التي تقام للمرة الأولى في حلب، لافتاً إلى أن هذا العام ستقام وللمرة الأولى مسابقتين جديدتين الأولى لتفسير القرآن الكريم والثانية لحفظ الحديث الشريف وتفسيره إلى جانب مسابقة حفظ القرآن الكريم وتفسيره والذي يشمل حفظ كامل القرآن مع تفسيره وحفظ/20/ جزءا و/10 / أجزاء مع تفسيرهما إضافة إلى مسابقة الصوت الحسن مع التفسير .

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع