تم اليوم توزيع 4 آلاف حصة غذائية ومواد صحية ومنزلية مقدمة من روسيا الاتحادية على الأهالي في مدينة تل رفعت بحلب.

وبين ممثل مركز التنسيق الروسي في حميميم الجنرال ديميانينكااليغ فيتاليفيتش في تصريح له أن هذه الخطوة تأتي بالتعاون مع جمعية الشهيد أحمد قادروف الروسية لتقديم المساعدات لأهالي مدينة تل رفعت وتشمل مواد غذائية وصحية وطبية وأدوات منزلية حيث تم التنسيق مع الجهات المعنية لتوزيع هذه المساعدات على أكثر من 200 عائلة بهدف توفير الظروف المناسبة للمعيشة بعد تحرير هذه المناطق من الإرهاب.

وأوضح ممثل الجمعية محمد سبسبي أن المساعدات تأتي ضمن التعاون والتنسيق مع الحكومة السورية بهدف مساعدة الأهالي والمواطنين الذين تضررت منازلهم وممتلكاتهم جراء الإرهاب والتخفيف عنهم وتشجيعهم على العودة إلى منازلهم بتأمين مستلزماتهم الضرورية من الأثاث المنزلي والمواد الغذائية والطبية والصحية.

وقال رئيس مجلس مدينة تل رفعت إبراهيم ديبو: إنه تم تقديم التسهيلات الممكنة لإيصال المساعدات إلى الأهالي المتضررين جراء الإرهاب وذلك ضمن سياق التعاون والتنسيق بين الجانبين السوري والروسي وقدم الشكر للقائمين على هذه المبادرة للإسهام في عودة المهجرين إلى منازلهم.

وعبر عدد من المواطنين الذين تجمعوا لاستلام المساعدات عن شكرهم للجانب الروسي على مساهمته في التخفيف من آثار الحرب الإرهابية وانعكاساتها على السوريين.