يبشر الموسم الزراعي لمحصول الزيتون في حلب بإنتاج جيد لهذا العام يقدر بـ 284 ألف طن يستهلك نحو خمسه للمائدة بينما يتم عصر الكمية الباقية.

وذكر المهندس نبيه مراد مدير الزراعة بحلب أن المساحات المزروعة بأشجار الزيتون في محافظة حلب بلغت 190420 هكتاراً والعدد الكلي لأشجار الزيتون يبلغ 23 مليوناً و900 ألف شجرة.

وأضاف مراد: إن أضرار الأحوال الجوية والظروف المناخية التي مرت هذا العام كانت أقل منها في بقية المحافظات مشيراً إلى أنه تم تجهيز معاصر الزيتون لاستقبال الموسم الحالي.

وقال المهندس محمد ديكو رئيس دائرة الزيتون بمديرية زراعة حلب: إن “الدائرة تقوم بالتعاون مع دائرة الوقاية والإرشاد بتنفيذ الندوات الإرشادية للفلاحين لتقديم النصح والارشاد حول العناية بشجر الزيتون” لافتاً إلى أن أشجار الزيتون لهذا الموسم لم تتعرض لأي إصابات حشرية أو مرضية تذكر باستثناء بعض الإصابات في منطقة عفرين بذبابة ثمار الزيتون.

وتوقع المزارع عبد الملك زينو إنتاجاً وفيراً من أرضه التي تضم 650 شجرة زيتون في منطقة جبل سمعان بعد تقديم العناية الكاملة للأشجار في حين رأى المزارع عبيد الحسن الذي يملك أرضا بمساحة تسعة هكتارات تضم 1500 شجرة زيتون أن الموسم لهذا العام لم يتضرر وهو بحالة جيدة.