كشف مدير قلعة حلب أحمد غريب أن عدد زوار القلعة منذ بداية هذا العام لغاية شهر نيسان الفائت بلغ أكثر من 60 ألف زائر من بينهم 5% سياح أجانب .

وأضاف أن حركة السياح والزوار بدأت تعود للقلعة ومحيطها الأثري بعد عودة الأمن والأمان والخدمات إلى المدينة ، مشيراً إلى أن هناك العديد من السياح الأوروبيين زاروا القلعة خلال الشهور الماضية من (النرويج ـ فرنسا ـ بريطانيا ـ) إضافة إلى سياح من أمريكا والصين .

وبين مدير القلعة أن الواقع السياحي للمدينة في طريقه للتحسن ويتضح لنا ذلك من خلال تزايد عدد زوار القلعة التي تعتبر أبرز المواقع الأثرية والسياحية في حلب وتعتبر المقصد الأول لجميع الزوار والسياح المحليين والأجانب .