استكمالا للقوافل الماضية قامت محافظة حلب بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الجهود الإنسانية وفرع منظمة الهلال الأحمر بتسيير قافلة مساعدات إنسانية وإغاثية إلى العائلات المقيمة في أحياء مدينة حلب القديمة.

 وأوضح الدكتور عبد الغني قصاب عضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة لقطاع الشؤون الاجتماعية أن هذه القافلة تتألف من /12/ شاحنة تحمل متنها مواد إغاثية ومساعدات غذائية تكفي / 3000 / أسرة إضافة إلى فرشات وحرامات ومواد مطبخية وأغذية أطفال تكفي / 7500/ طفل وأدوية لعلاج / 43 / ألف مريض إلى جانب مستلزمات واحتياجات إنسانية أخرى ، منوهاً إلى أن هذه القافلة هي استكمال للقوافل التي تم إرسالها لمختلف مناطق وأحياء المحافظة وهي تندرج في سياق الجهود التي تبذلها محافظة حلب واللجنة الفرعية للإغاثة لتأمين المساعدات الإنسانية للمواطنين المحتاجين أينما وجدوا في المحافظة مدينة وريفاً ،مختتماً بالتأكيد على استمرارية تسيير وإرسال قوافل المساعدات لتأمين كل مساعدة ممكنة للمواطنين المتضررين وهو ما تحرص عليه الحكومة ومحافظة حلب وتعمل على تحقيقه باستمرار.‏

 تابع عملية تسيير القافلة عبد السلام بري عضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة.‏

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع