ذكر المهندس ناظم طيارة رئيس مجلس مدينة حمص أن العدد الاجمالي للأضابير المرفوعة لصرف التعويضات للمواطنين المتضررين بلغ / 8273/ إضبارة تم الكشف عليها منها / 6797/ إضبارة جاهزة للصرف فيما بلغ مجموع الأضابير في مجلس مدينة حمص / 25/ ألف إضبارة وهي تشكل أقل من 50 % من عدد البيوت والمحال المتضررة حيث بلغ عدد المنازل والمكاتب والمنشآت المتضررة وفق آخر إحصائية بتاريخ 5/14/ 2014 ما يقارب / 60/ ألف متضرر نصفها تحتاج للهدم والنصف الآخر يمكن ترميمه .

وأكد طيارة أن الباب مفتوح لتقديم الأضابير بشكل دائم وليس له مدة محددة .

ولدى سؤالنا عن سبب التأخير في صرف التعويضات للمتضررين أجاب رئيس مجلس المدينة أن التأخير لسببين : الأول عدم وجود أرقام هواتف ثابتة للمتضررين لذلك يصعب التواصل معهم أو معرفة مكان إقامتهم الحالية والسبب الثاني أنه يتم صرف التعويضات على شكل دفعات متباعدة بعد انعقاد اجتماع لجنة الأضرار المركزية بدمشق الذي يعقد كل / 6/ أشهر لذلك قد يحصل تأخير في صرف التعويضات لجميع المتضررين مبيناً أن قيمة التعويضات بلغت / 850/ مليون ليرة حتى مطلع العام الحالي وعدد المستفيدين / 3100/ متضرر ضمن المدينة