أكد وزيرالنقل المهندس علي حمود أن الوزارة تولي أهمية كبيرة للطرق المركزية في محافظة حمص نظرا لموقعها الجغرافي الذي يتوسط المحافظات السورية وكونها صلة وصل مع الدول المجاورة (لبنان والعراق)حيث سيتم تنفيذ مشروعات طرقية حيوية هامة فيها خلال هذا العام  بقيمة 13 مليار ليرة وستضم مختلف المجالات من الإنشاء والصيانة والعقد الطرقية ومن أهم تلك المشروعات عقدة شمسين الطرقية وعقدة خربة غازي وطريق عام حمص- مصياف حيث تمت المباشرة بتنفيذ المرحلة الأولى من هذا المشروع الحيوي والهام، كما ستضم المشروعات أيضاً صيانة التفريعات الطرقية التي تشمل مختلف محاور المحافظة ولن يستثنى أي محور في حمص من الصيانة خلال هذا العام.
ولفت الوزير حمود خلال حضوره المؤتمر السنوي لفرع حمص لحزب البعث العربي الاشتراكي أن الوزارة  ستباشر بتنفيذ مشروع حيوي هام جداً في مجال السكك الحديدية وهو مشروع نقل الإحضارات «الحصويات » من حسياء إلى قطينة ومنها إلى كافة المحافظات السورية بطول 18 كم وتكلفة مالية 16 مليار ليرة وبخبرات وأياد وطنية محلية، وسيوفر هذا المشروع مبالغ كبيرة نتيجة نقلها عبر الشاحنات كما سيسهم بالحفاظ على الطرقات العامة وتقليل الحوادث الطرقية والازدحامات المرورية على الطرق، علما أن المشروع سينفذ بكوادر عاملة في الوزارة وأربع شركات من القطاع العام وستتم المباشرة فيه فور الانتهاء من إجراءات الاستملاك .

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع