أقرت لجنة السلامة المرورية الموحدة في محافظة حمص تشكيل لجنة فنية لدراسة التعديلات اللازمة على مدخل حمص الغربي بجوار مصفاة حمص للحد من الحوادث المتكررة في المنطقة وخاصة ما يتعلق بالمسلك المروري باتجاه دمشق ورأت اللجنة ضرورة وضع إشارات مرورية واضحة ليلاً في جميع المداخل والعقد الطرقية.

كما أقرت اللجنة التي عقدت اجتماعها صباح أمس في الأمانة العامة لمحافظة حمص ضرورة تأشير وتلوين المطبات الإسفلتية والصناعية على الطرق العامة ووضع إشارات تنبيه قبل المطبات على الطرقات الدولية ضمن المحافظة .

واقترحت اللجنة مخاطبة الجهات المعنية لإزالة المطبات غير النظامية والتي لم تعد هناك حاجة لها وكانت اللجنة ناقشت في الاجتماع السابق ضرورة التشدد بتطبيق قانون السير على الاوتوسترادات والطرق داخل المدينة وخاصة قمع السير بعكس الاتجاه وتنظيم الضبوط بحق كل مخالف وفق قانون السير وتعمل اللجنة حالياً على إيجاد قاعدة بيانات شهرية بالحوادث المرورية وأماكن وقوعها ليتم العمل بالتعاون مع الجهات المعنية لإيجاد الحلول الفنية خاصة إذا كانت هذه الحوادث ناجمة عن خلل فني في إنشاء الطريق كما خاطبت اللجنة مجلس المدينة من أجل إيجاد الحلول المرورية البديلة الكفيلة بحل أزمة السير عند إجراء صيانة طريق داخل المدينة لمنع حدوث أية اختناقات مرورية بالتنسيق مع فرع المرور كما عملت اللجنة على مخاطبة الجهات العامة التي تقوم بمشاريع طرقية من أجل التشدد بتطبيق دفاتر الشروط العامة وخاصة البند المتعلق بوضع لوحات إرشاد وتحذير إضافة إلى إلزام المتعهد بالمحافظة على السلامة المرورية في منطقة المشروع ورأت اللجنة ضرورة تحميل الجهة المنفذة والجهة المشرفة مسؤولية وقوع أي حادث ناجم عن تقصير أو مخالفة لدفتر الشروط من قبلهم .

الجدير ذكره أن لجنة السلامة المرورية الموحدة في محافظة حمص المشكلة من مندوبين من معظم الدوائر الرسمية ذات العلاقة

والمرور والجامعة والإعلام بدأت عملها في بداية الشهر السادس من هذا العام وتهدف إلى وضع تصور وآلية عمل واقتراحات للحد من حوادث المرور وذلك بالتعاون من الجهات التي لها علاقة بالطرق والمرور