على وقع أغاني الفرح والمحبة ودعوات رسالة الميلاد المجيد بأن يعم السلام أرجاء سورية أضيئت شجرة الميلاد بقرية زيدل راسمة الفرح والبهجة على وجوه أبناء القرية والقرى المجاورة.

وتضمن الاحتفال الذي أقامه مجلس بلدية زيدل بالتعاون مع الفريق التطوعي “فريق عمل زيدلنا” وحملة “ميلادك دفا” التطوعية استعراضا كشفيا لكشاف زيدل وفقرات غنائية منوعة لفرقة فينوس الموسيقية وتوزيع هدايا الميلاد للأطفال.

وأكد فريق العمل أن احتفالات عيد الميلاد المجيد تعكس حالة المحبة التي تجمع بين السوريين متمنين أن يكون عيد الميلاد انطلاقة نحو حياة أفضل لجميع السوريين.

يبلغ ارتفاع الشجرة 12 مترا وتقع في وسط ساحة الشهداء بالقرية ، إضافة لمعرض للحلويات والمأكولات من صنع المتطوعين بالحملة يعود ريعه لدعم الحملة وأنشطتها.

الأطفال المشاركون في الفعالية عبروا عن أمنياتهم بأن تعم أجواء الفرح والمحبة أرض سورية ويعود وطنهم آمنا ويعود كل الغائبين من مفقودين ومغتربين.