تشكل شركة زيدل لتصنيع العنب الضامن الأساسي للمزارعين في المحافظة واستمرار عملها يضبط الأسعار بالأسواق و يحول دون تعرضهم لاستغلال تجار القطاع الخاص, و تسعى الشركة سنوياً للوصول إلى أفضل آلية للتعامل مع الموردين وذلك من خلال دفع سلفة مقدارها 50 ألف ل.س عن كل طن من العنب العصيري حتى قبل البدء بموسم الجني ..

وذكر المهندس جرجس حموي مدير الشركة أن العام الماضي شهد نقلة نوعية بالعمل وتمكنت الشركة من كسر الأسعار بالسوق المحلية و ذلك نتيجة المصداقية وتزويد الفلاحين بأثمان محاصيلهم فور تسليمها... وأشار إلى أن الشركة مستمرة بآلية العمل هذه حيث وصلت كمية العنب التي تم التعاقد عليها إلى 3000 طن من العنب العصيري وتم تسديد مبلغ 50 ألف ل.س عن كل طن متعاقد عليه مع الجمعيات الفلاحية بالمحافظة بالتعاون مع اتحاد الفلاحين , وأشار حموي أن الشركة سددت حتى الآن مبلغ 150 مليون ل.س على أن يكون سعر العنب المتفق عليه هو سعر اللجنة الاقتصادية ..وأكد أن الشركة ملتزمة بتسديد كامل قيمة العنب عند تسليم الكميات المتعاقد عليها مشيراً إلى أن الشركة تعمل بتمويل ذاتي وبدون أي ديون خارجية..

يذكر أن الموسم الماضي شهد استجرار 4168 طناً من العنب العصيري بقيمة 531 مليون ل.س و تم تسديد كامل المبالغ للفلاحين فور تسليم المحاصيل...

 

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع