بحث وزير التربية عماد موفق العزب مع وزير التربية والتعليم الصيني يتشين باو شينغ سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجال التعليم لاسيما إعادة تأهيل المنشآت التعليمية المتضررة في سورية بفعل الإرهاب وذلك على هامش مشاركته في أعمال المؤتمر الدولي للذكاء الاصطناعي والتعليم الذي يختتم أعماله اليوم في العاصمة الصينية بكين.

وأوضح العزب خلال اللقاء أن العمل جار لإحداث مركز وطني يهتم بالذكاء الاصطناعي في سورية.

بدوره أعرب الوزير الصيني عن استعداد بلاده لتقديم المساعدات في موضوع الذكاء الاصطناعي وفي إعادة تأهيل المنشآت المدمرة في سورية وفق خطة يتفق عليها الجانبان.

حضر اللقاء سفير سورية في الصين الدكتور عماد مصطفى وعدد من المعنيين في وزارة التعليم الصينية.

وكانت أعمال المؤتمر الدولي للذكاء الاصطناعي والتعليم الذي تنظمه الصين بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو) انطلقت الخميس الماضي بمشاركة سورية حيث بحث المشاركون مواضيع خاصة بتبادل المعلومات حول أحدث الاتجاهات في مجال الذكاء الاصطناعي ودورها في تشكيل عمليتي التعليم والتعلم.

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع