أكد مدير فرع السورية للتجارة محمد عمران أن نسبة التوزيع للمواد المقننة لغاية تاريخه تجاوزت 40% و سنعمل خلال شهر نيسان بطاقتنا القصوى لنتمكن من تزويد كل المواطنين بمخصصاتهم من السكر و الرز و الشاي و المتوفرة بكميات كافية ,لافتا أنه لم يتم لغاية تاريخه البت بشأن كميات الزيت المصادَرة من 3 أماكن على طريق الشام و بلغت الكمية الإجمالية 2400 طن موجودة بمستودعات السورية للتجارة ليصارإلى بيعها للمواطنين بسعر و زمن تحددهما الإدارة العامة و نحن بانتظار قرارها و بالنسبة لصالة أم العمد و التي كثرت الشكاوى مؤخراً عن أسلوب مديرها بالتعامل مع المواطنين و التغيب بحجج الإجازات الصحية الوهمية و عندما تأكدنا من الخلل قمنا بتغييره و عينا بدلاً عنه ليقوم خلال الشهر المتبقي بتزويد المواطنين بالمواد المقننة و بأسرع وقت .