احتفاءً بأعياد التشرينين التصحيح والتحرير وبحضور الرفاق أمين وأعضاء قيادتي شعبة سلمية للحزب وفرع حماة لطلائع البعث وشعبة نقابة المعلمين والمجمع التربوي وتحت عنوان / الوطن لمن يدافع عنه ويحميه / .

أقامت لجنة المنطقة الطلائعية بالتعاون مع المدرسة التطبيقية للمناشط الطليعية بالمركز الثقافي الملتقى الثقافي الابداعي للرواد الطليعيين على مستوى المنطقة – الفرع – القطر .

بدأ برنامج الملتقى بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح القائد المؤسس حافظ الأسد وشهداء الوطن ، ثم النشيد العربي السوري ونشيد الطلائع ثم كلمة للرفيق أسامة حربا أمين شعبة الحزب حيا من خلالها أرواح الشهداء وتضحيات وانتصارات بواسل الجيش وصمود الشعب العربي السوري بقيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد ومواقف الأصدقاء الروس وإيران والمقاومة اللبنانية الداعمة لمواجهة الإرهاب التكفيري التخريبي الذي يستهدف الوطن السوري الصامد لافتاً إلى أهمية هذه الأنشطة الطليعية الإبداعية من خلال رعاية منظمة الطلائع ودعم حزب البعث وقال: إن هذه البراعم اليوم هي أمل المستقبل على أرض الوطن وشباب الغد الذي يملك السواعد الوطنية القوية والنظيفة القادرة على حماية الوطن والتضحية في سبيله .

كما تحدث الرفيق محمد العوض رئيس لجنة المنطقة والرائدة الطليعية ميرا القصير عن أهمية الأنشطة الثقافية والفنية الطليعية انطلاقاً من قول القائد المؤسس حافظ الأسد : (الثقافة هي الحاجة العليا للبشرية ..وإن الإبداع هو المرآة التي تعكس حضارة الأمة وتقدمها ) .

إن هذه الصورة الرائعة والناصعة لمسيرة الطلائع من خلال رعاية منظمتهم طلائع البعث مستمرة بإبداعها وثقافتها التي يجسدها الرواد لم ولن تستطع قوى الإرهاب والتكفير أعداء الثقافة والعلم النيل من مسيرة فرحها بفضل صمود الشعب وتضحيات بواسل الجيش وانتصاراته بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد .

بعدها قدمت براعم من الطلائع أغنية جماعية من تأليف الشاعر أحمد خنسة بعنوان / تاج المجد / تغنت بالشعب السوري وقدسية ومجد الشام رمز سورية والتضحيات وقيمة الشهداء .

ثم تلاها منبر ثقافي إبداعي حول الآثار وموقعها في منطقة سلمية العريقة والتي تحدثت عن تاريخ / قلعة شميميس – الحمام الأثري – بناء مسجد الإمام اسماعيل – قصر ابن وردان – الأندرين / ومسرحية باللغة الانكليزية من تأليف ريم الحموي ، ثم قصائد شعرية ومقالات أدبية للبراعم :

عمار الأشقر – سيلفا الأشقر – ليليان عدرة / تضمنت حب العلم والثقافة والتضحية في سبيل الوطن وقدسية الشهادة وانتصارات وصمود بواسل الجيش بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد .

وفي الختام أنشد البراعم والحضور مع الموسيقا نشيد حزبنا العظيم حزب البعث العربي الاشتراكي