في صالة نادي الرابطة الفنية بحماة، وبحضور مميز وملفت للأنظار تم افتتاح معرض التصوير الضوئي للفنان أكرم ميخائيل اسحاق الأسبوع الماضي حضره شخصيات تهتم بهذا الفن الجميل الرائع، شخصيات تشجع فن الصورة التي تحمل تعابير واقعية.

والفنان أكرم اسحاق معروف بعشقه لفن التصوير الضوئي،وهو يقول دائماً: "إن فن التصوير الضوئي جمالياته بواقعيته وطبيعته" وهو لا يتدخل بأي جانب من جوانب الصورة ، بل مهمته الأساسية اقتناص التقاط الصورة بطبيعتها.

فمثلاً "الغيوم" الفنان يتابع سيرها وتجمعها ومتابعته لها لعدة سنوات فسيرها هو الذي يرسم اللوحة الجميلة ، بأشكال رائعة الجمال وهنا تكمن اللحظة المناسبة لالتقاط الصورة.

مشاركاته

وعن سؤاله عن عدد المعارض التي قدمها لجمهور التصوير الضوئي يقول: قدمت من المعارض 11 معرضاً ، من ضمنها معرض ضمن مهرجان القدس عاصمة الثقافة العربية، وكذلك مؤتمر"الحضارة والتاريخ" أيضاً شاركت ضمن فعاليات أيام تراثية في مديرية الثقافة بحماة .

لوحات جديدة

بعد توقفك منذ عام 2010 م عن إقامة المعارض هل نجد لك لوحات جديدة في هذا المعرض؟

في الحقيقة لا أبالغ إذا قلت بأن معظم اللوحات جديدة، ولأول مرة أقدمها للجمهور، وهذه اللوحات هي أصدق من الكلمات حول طبيعة حماة وجمالها من حيث المنظور لهذه الصور التي استمرت لشهور عدة وأنا أتابع الطبيعة الجميلة في مدينتي حماة لأجل أن أسجل هذا الجمال والطبيعة التي لم يقم غيري من فناني الفن التصويري ولا حتى الفن التشكيلي وأنا لا أبالغ بل الصور التي يضمها هذا المعرض خير دليل، هذا الجمهور الكبير بحضوره وإذا ما نظرت في عيونهم وتعابير وجوههم وهم ينظرون ويقفون مطولاً أمام كل لوحة ، وأنا أشعر بالسعادة عندما يطلب إليّ بعض الزوار شرح وإعطاء المعلومة وتزويد الزوار بمعلومات عن المعرض واللوحات.

وكان لزوّار المعرض آراؤهم:

الدكتورة طلّة كلاس حضرت المعرض وقالت: حماة محظوظة بوجود مصور فنان مثلك يخلّد آثارها وجمالياتها الفنية، شكراً لعطائك الفني اللامحدود شكراً لحبك العظيم لمدينة الجمال، مدينتي العزيزة.

فرصة حضارية

فريد زيادة من حمص زار المعرض فقال:

زيارتي للمعرض اليوم منحتني فرصة حضارية للتمتع بمناظر خلابة قام الفنان أكرم بتوثيقها ، أتمنى للفنان أكرم المزيد من العطاء والتقدم والإبداع.

ويقول الدكتور نجم مهنا:

أشكر كثيراً الفنان أكرم اسحاق على الجهد المبذول لإظهار جماليات مدينة حماة وهذا العمل توثيقي وفني كبير.

باسل جبيلي أعطى رأيه بالمعرض فقال: لحظات العمر تمر مسرعة لا تتوقف كرمى لأحد، فقط لعدسة كاميرا لمحترف تخلد وتبقى وتظل للذكرى تحية إعجاب للأستاذ أكرم إسحاق.

أما حسان اسحاق فقال: عالم جميل من الفن والإبداع ، ذكريات جميلة وعالم ساحر، شكراً لهذا الفن الجميل وأتمنى للفنان العظيم أكرم دوام النجاح والتوفيق.

وكان لحضور الطفل فادي حسان اسحاق رونق خاص حيث قال في معرض عمه أكرم:

أكرم عمي الحبيب أجمل المعارض معارضك والصور أحلى لوحاتك والفن أجمل أعمالك بارك الله معرضك.

أخيراً أتمنى للفنان أكرم اسحاق مزيداً من التقدم والنجاح والإبداع في معارضه القادمة.