مع بداية كل فصل صيف تتجدد معاناة أهالي الحي القبلي في مدينة سلمية فهناك عشرات المنازل يتراوح عددها من 40 إلى 50 منزلاً لا تصلها مياه الشرب نتيجة ضعف عمليات ضخ المياه وقدم شبكة المياه التي لا تخدم السكان هناك والذين يعانون الأمرين للحصول على المياه.

وأشار الأهالي إلى أن هذه المشكلة موجودة منذ 8 سنوات ولم تتم معالجتها حتى الآن وهناك عشرات البيوت لم تصلها المياه أبداً ويضطرون لشراء مياه الشرب من الصهاريج ما يشكل أعباء إضافية مؤكدين ضرورة الالتزام بجدول مواعيد توزيع المياه وزيادة الضخ كي يتمكن المواطنون من الحصول على ما يكفيهم من المياه.

وقال رئيس لجنة حي العروبة من سكان الحارة القبلية خالد عجمية: إن أهالي الحي طالبوا وأكثر من مرة بضرورة العمل على تحسين البنية التحتية لشبكة مياه الشرب في منطقتهم ولكن بدون جدوى والأمر لا يتعدى أكثر من تمديد خط تغذية ضمن الحي وهذه الحالة منذ سنوات ولم تتغير وتتكرر خلال هذه الفترة من فصل الصيف نتيجة الطلب المتزايد على المياه فيضطر الأهالي إلى السهر مع موعد المياه من الساعة السابعة مساءً وحتى الساعة السادسة صباحاً وقد يكون دون جدوى نتيجة ضعف ضخ المياه وقد تأتي المياه لساعة أو نصف ساعة أو لا تأتي أبداً.

من جانبه أشار كل من المواطنين محمد محفوض ناصر عثمان وعلي محفوض إلى أن بعض من الأهالي يقضون أسابيع بدون مياه إذ يضطرون حتى يستطيعوا الحصول على مياه الشرب من خلال شرائها عن طريق صهاريج المياه وهنا يستغل أصحاب الصهاريج هذه المشكلة ويفرضون أسعاراً عالية وصلت إلى 4 آلاف ليرة لتعبئة خزان سعة 10 براميل لا يكفي أكثر من أسبوع مشيرين إلى أن هناك حارات تتزود بمياه الشرب وفق نظام الدور كل 5 أيام ولساعات طويلة دون انقطاع.

وأوضح رئيس وحدة مياه سلمية ثائر زيدان أن المشكلة موجودة ضمن الحارة القبلية وفيها 9 آلاف مشترك منهم ما بين 40 و 50 مشتركاً لا تصلهم المياه لكنه برر ذلك بسبب هدر المياه من قبل عدد من أصحاب المنازل ضمن الحي وتسرب المياه من الخزانات لافتاً إلى أن وحدة المياه تقوم بتأمين صهاريج لعدد من الأهالي ممن يتواصلون مع الوحدة لتأمين مياه الشرب.

وبيّن زيدان رئيس الوحدة أنه تتم تغذية مدينة سلمية من خزان مياه عين الزرقا الذي يبلغ حجمه التخزيني نحو 30 ألف م3 من المياه وهو بدوره يغذى من محطة ضخ القنطرة ويتم ضخ المياه يومياً بمقدار ما بين 11 و 12 ألف م3 منوهاً بأنه يتم توزيع المياه بالمدينة إلى 6حارات لتغذيتها بمياه الشرب وكل حارة تشرب كل 5 أيام وهذه الحارات هي الحارة القبلية والشرقية والمركز والعربية وشمالية 1 وشمالية2 .