ذكر مدير الهيئة العامة لمشفى حماة الوطني الدكتور سليم خلوف أنه تم خلال النصف الأول للعام الجاري تقديم 711 ألفاً و613 خدمة طبية لمراجعيه البالغ عددهم أكثر من 100 ألف مراجع ومراجعة من مختلف الأعمار.

وأوضح خلوف أنه تم خلال الفترة ذاتها إجراء 6218 عملية جراحية منها 487 عامة و1948 إسعافية و1557 عينية و710 أنف أذن حنجرة و530عظمية و164 عصبية و371 بولية تناسلية و144 تنظيرية مبيناً أن عدد جلسات غسيل الكلية بلغت 10952 جلسة استفاد منها 1446 مريضاً أما جلسات المعالجة الفيزيائية فبلغت 6360 استفاد منها 632 مريضاً أما جلسات قسم الأورام فبلغت 3307 جلسات كما تم إجراء 12648 تخطيط قلب و687 تخطيط سمع و64 تنظير حنجرة.

وبيّن خلوف أن مخابر الهيئة أجرت خلال هذه الفترة 474 ألف تحليل مخبري منوع أما الصور الشعاعية فبلغت 41635 والرنين المغناطيسي 4539 والإيكو 3544 والطبقي المحوري 5100 والصور الظليلية 135 والماموغرافي 669 صورة والبانوراما 473 وتفتيت الحصيات 4670 وإيكو دوبلر قلبي 1237 واختبار الجهد 169 كما تم إجراء 620 حقن آفات جلدية ومعالجة 757 إصابة ليشمانيا.

ولفت رئيس الهيئة العامة للمشفى إلى أنه تم إعادة جهاز الرنين المغناطيسي للخدمة من جديد بعد الانتهاء من أعمال صيانته منوهاً إلى أنه يعد الجهاز الحكومي الوحيد العامل ضمن القطاع الصحي في المحافظة والمشفى يتقاضى مبلغاً من المال يقل بنسبة تتراوح ما بين 70-80 % عما يتقاضاه القطاع الخاص عند إجراء مثل هذه الصور.

يذكر أن الهيئة العامة لمشفى حماة الوطني تأسست عام 1975 وتضم 355 سريراً وتحولت إلى هيئة عامة مستقلة عام 2011 ويتألف كادرها البشري من 173 طبيباً اختصاصياً و252 طبيباً مقيماً و772 عنصراً تمريضياً وفنياً.

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع