أكد مدير شركة سكر تل سلحب المهندس ابراهيم نصرة عن بدء الشركة باستلام محصول الشوندر السكري من الفلاحين ليتم فرمه وتوزيعه مجاناً على الجمعيات الفلاحية كمادة علفية للثروة الحيوانية.

وقال : إن معدل الاستلام اليومي سيكون بين /١٥٠- ٣٠٠/ طن وأن هذه الكمية قابلة للزيادة بحسب طلبات استلام المادة المفرومة المقدمة من الجمعيات الفلاحية حيث تقدر كميات الإنتاج في الموسم الحالي وفقاً لتقديرات مديرية الزراعة بحماة /17945/ طناً وبناءً على توصية اللجنة الاقتصادية لرئاسة مجلس الوزراء التي كلفت بموجبها شركة سكر تل سلحب باستلام محصول الشوندر السكري من الفلاحين وفرمه لتقديم المادة مجاناً للجمعيات الفلاحية لتوزيعها على الثروة الحيوانية.

وأكد أن كميات الشوندر لهذا العام مضاعفة عن العام الماضي حيث تقدر قيمة الطن الواحد ٢٥ ألف ليرة وقيمة المحصول ككل بـ /400/ مليون ليرة وفق التسعيرة المعتمدة بعد احتساب نسبة التجريم.

ورأى المهندس نصرة أن كميات الشوندر الحالية لا يمكنها تشغيل المعمل لإنتاج السكر رغم أن وضع المحصول مقبول وأكثر من العام الفائت حيث يحتاج المعمل لـ ٢٠٠ ألف طن لتشغيله فيما الإنتاج الحالي يبلغ ١٨ ألف طن فقط.

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع