بين مدير المدينة الجامعية بحماة اسماعيل فاضل سيفو إنهاء ورشات الصيانة التابعة لمدينة الشهيد باسل الأسد الجامعية في جامعة حماة جميع أعمال التأهيل والصيانة للوحدات السكنية والتي أصبحت جاهزة ومخدمة بما تتطلبه من خدمة صحية ونظافة إضافة إلى أعمال تأهيل الموقع العام للمدينة الجامعية وصيانة المرافق العامة والإنارة والحدائق ضمن المدينة مع بداية العام الدراسي الحالي وإصدار القوائم السكنية للطلاب القدامى والمستجدين الذين سوف يقطنون في غرفهم التي تم تأمينها بالشكل اللائق.

وأوضح سيفو أن أعمال التأهيل شملت صيانة الوحدات الأولى والثانية والثالثة وتجهيز قاعات المطالعة والممرات وبهو الوحدات وإعادة تأهيل كامل الحمامات والصرف الصحي إضافة إلى تركيب خلايا الطاقة الشمسية لتأمين المياه الساخنة للطلاب وهي مجهزة بأحدث الأجهزة الالكترونية الحديثة ومد خطوط الأسلاك والبطاريات لتأمين الإنارة للطلاب إضافة إلى تنفيذ أعمال تهذيب للحدائق وصيانة المقاعد والجزر الطرقية وزراعتها بالغراس الحراجية والتزينية وصيانة الإنارة ضمن المدينة.

وأضاف أن الطاقة الاستيعابية للمدينة الجامعية تبلغ 1800طالب وطالبة من مختلف الاختصاصات وقد تتجاوز هذا الرقم إلى ألفي طالب وطالبة وذلك مراعاة للظروف المادية والاجتماعية للطلبة الدارسين في جامعة حماة منوها بأن الزيادة الكبيرة في أعداد الطلبة مرده إلى طلبة السنوات التحضيرية والطبية لافتا إلى الإجراءات التي سيتم اتخاذها لمواجهة زيادة الضغط على السكن الجامعي والتدقيق بقوائم الطلبة المستفيدين في غرف الوحدات السكنية.