بلغ عدد المستفيدين من تعويضات المنتسبين لصناديق نقابة المعلمين بدير الزور خلال شهر كانون الاول لهذا العام ، 36 والقيمة الاجمالية للتعويضات هي 7.5 مليون ليرة سورية

وقال كمال الاحمد رئيس فرع نقابة المعلمين بدير الزور إن عمل النقابة هو متابعة المنتسبين وتقديم المساعدة رغم جميع الظروف المحيطة وذلك من خلال اتمام معاملاتهم الخاصة بالمراسلة مع المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين وصرف المستحقات المالية من الصناديق للمنتسبين   .

وأشار الاحمد الى أن جميع الصناديق تم تفعيلها وهي تقدم الدعم حسب النظام الداخلي لكل صندوق وقد تم انجاز 36 معاملة مع بداية الشهر الحالي للمعلمين وصرف التعويضات ومنها صندوق نهاية الخدمة عدد المعاملات 25 والمبالغ المصروفة / 5/ مليون ليرة سورية اما صندوق الوفاه / 5/ معاملات والتعويضات مليون ونصف ليرة سورية وعدد المعاملات لصندوق الاحالة على المعاش / 6 / والتعويضات مليون ليرة سورية ويتم تقديم كامل المبالغ المستحقة للمعلمين بشكل فوري .

يذكر أن فرع النقابة أعتمد أحد الموظفين لمتابعة أوراق المعلمين وإتمام معاملاتهم التي تحتاج للتصديق و إرسالها بشكل اسبوعي لوزارة التربية والمكتب التنفيذي لنقابة المعلمين على نفقة فرع النقابة بدير الزور خدمة للمعلمين وتمكينهم من تحصيل تعويضاتهم بدون أي تأخير .

والجدير بالذكر أن فرع النقابة صرف حوالي 47 مليون قروض للمعلمين ولا زال يقدم الدعم في مجال التكافل الاجتماعي والصحي

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع