شارك أكثر من 50 شاباً وشابة من فرع شبيبة ديرالزور بالحملة الوطنية  للقاح ضد مرض الحصبة والحصبة الألمانية والنكاف.

وأكد حاتم سليمان أمين فرع الشبيبة بدير الزور على أن هذه المشاركة في حملة التلقيح سبقها مشاركات عديدة وهي تنم عن روح التطوع والعمل الجماعي والتطوعي بين جيل الشباب في المجال الاجتماعي والإنساني وإنجاح هذه الحملة هو واجب وطني على الجميع المشاركة به وحماية الأطفال من أي مرض هو حماية لمستقبل الوطن.

وأكد الدكتور عبد نجم العبيد مدير الصحة إن شبيبة ديرالزور متواجدة دائماً معنا في حملات التلقيح وهذه المشاركة لها معنى كبير وهي تعبر عن أهمية تواجد جيل الشباب في مواقع العمل وكانوا بالفعل سند مع طواقم المراكز الصحية .

يذكر أن فترة ما قبل الحملة شهدت جولات على المدارس وتوزيع البروشورات وإقامة ندوة توعية عن هذه الحملة وأهمية المشاركة بها.

وأكد عدد من المشاركين في حملة التلقيح إن مشاركتهم واجب ملقى على عاتقهم ويجب أن يكونوا متواجدين في كل مواقع العمل .

..................................................

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع