بتوجيه من وزير الداخلية محمد الشعار زار محافظة  وفد من وزارة الداخلية برئاسة معاون الوزير اللواء  حسان معروف وضم مدير ادرة الشؤون الادارية في الوزارة اللواء ابراهيم ابراهيم ومدير ادارة الامن الجنائي اللواء نظام الحوش ومدير ادارة الهجرة والجوازات اللواء ناجي النمير  للاطلاع على عمل الجهات التابعة لوزارة الداخلية في المحافظة .
الوفد قام بجولة الى ريف دير الزور الشرقي واطلع على عملية تجهيز المركز الحدودي مع العراق في البوكمال  الذي اصبح جاهزا للعمل و تفقد عمل الوحدات الشرطية في  منطقتي  البوكمال  و الميادين  وناحيتي الجلاء والعشارة  التي  تم اعا دة تفعيلها لحماية الممتلكات العامة والخاصة وتقديم الخدمة للمواطنين .
كما اطلع الوفد على عمل مديرية الشؤون المدنية في دير الزور وفرع الهجرة والجوازات بعد اعادة تفعيل العمل فيهما لاصدار الوثائق للمواطنين بعد ربطها بالشبكة المركزية .
وفي ختام زيارته للمحافظة التقى الوفد   عناصر فرع الامن  الجنائي الذين شاركوا رجال الجيش العربي السوري في العمليات القتالية واطلع على واقع العمل في الفرع .
اللواء  معروف اكد ان  وحدات الامن الداخلي ومنذ انطلاق الحرب على سورية تقف الى جانب وحدات الجيش العربي السوري وتقاتل معها في سبيل محاربة الارهاب وداعميه  ومن اجل ذلك تم تقديم الاف الشهداء والجرحى . واضاف ان هذه الجولة تأتي لاطلاع على عمل وحدات الامن الداخلي بدير الزور  بعد ان انهت اعمالها القتالية وعادت لممارسة دورها في تقديم الخدمة للمواطنين وحماية الممتلكات العامة والخاصة  وارساء هيبة الدولة وحماية القانون وقد تم تفعيل عمل الوحدات الشرطية في كافة المناطق التي تم تحريرها كما شملت جولتنا المعبر الحدودي في البوكمال وتم تأمين كافة مستلزماته   .
ولفت مدير ادارة الهجرة والجوازات  ان معبر البوكمال الحدودي جاهز للعمل بعد ان تم اعادة تكوينه وتزويده بكامل المستلزمات بانتظار الجانب العراقي لتفعيل العمل في هذا المركز .
بدوره اشار قائد شرطة دير الزور عبد الحكيم وردة ان  جميع الوحدات الشرطية في المحافظة بحالة جهوزية تامة وعادت معظم الخدمات التي كانت متوقفة للعمل لاسيما في الشؤون المدنية والامن الجنائي والهجرة والجوازات بعد ان تم ربطها بالشبكة .

ديرالزور - ابراهيم الضللي