تشهد مدينة دير الزور عودة متزايدة لأهاليها بعد أن ساد الأمن والاستقرار فيها، وذكر رئيس مجلس المدينة المهندس فادي طعمة أنه تم تسجيل عودة ما يقارب 100 أسرة بشكل يومي وأن هذا العدد من المرجح أن يتضاعف مع انتهاء العام الدراسي.

وأضاف طعمة: يعمل مجلس المدينة يومياً على فتح محاور جديدة في الأحياء  وتأهيل المزيد من المساكن لاستيعاب الأهالي وتخفيف الضغط على بقية الاحياء.

وتابع: قامت محافظة دير الزور بتأمين عدة مراكز إيواء ليلي مؤقت لمبيت العائلات العائدة ليلاً بحيث لا تنام في العراء أو تبحث عن مبيت عند أحد أو تنتظر في الطرقات.

يذكر أن مجلس مدينة دير الزور باشر بتأهيل أحياء الجبيلة والموظفين والبعاجين بالتعاون مع الموارد المائية, والشركة العامة للطرق والجسور والخدمات الفنية في دير الزور.