خصص رئيس مجلس الوزراء خلال زيارته الأخيرة إلى دير الزور مبلغ 100 مليون ليرة لإعادة تأهيل وترميم ثانوية الفرات العريقة .
وقال مدير الخدمات الفنية بدير الزور المهندس ناصر سبع الدير بأنه ستتم المباشرة بأعمال صيانة الثانوية خلال الأيام القليلة القادمة بمدة عقدية لا تتجاوز ال60 يوما نظرا لأهميتها في استيعاب أعداد كبيرة من الطلاب والتي تصل إلى ألف طالب، حيث ستسهم في تخفيف الضغط عن باقي مدارس المدينة التي تشهد كثافة كبيرة بعد تحريرها وعودة الأهالي للاستقرار فيها.
وأضاف: تشمل أعمال الصيانة كامل المبنى المؤلف من كتلتين مستقلتين مع الساحات الخارجية وملحقاتها، كما باشرت ورشات المديرية بتأهيل ثلاث مدارس في حي العرفي بعد إزالة الانقاض منه وهي: مدرسة صالح هنيدي والعرفي وخالد بن الوليد ومن المتوقع ان توضع بالخدمة خلال 20 يوميا.
يذكر أن عدد المدارس التي تم تأهيلها في دير الزور وريفها بلغ 254 مدرسة.