dorat.jpg


الدورات التخصصية بالمحاسبة تسهم في دعم دراستي الأكاديمية النظرية في كلية الاقتصاد.. بهذه العبارة نوه الطالب في السنة الثالثة بكلية الاقتصاد بجامعة الفرات محمد الكمور بأهمية التدريب العملي ودورات التأهيل مضيفا أنها تسهل فرص نفاذه إلى سوق العمل بعد التخرج.

محمد واحد من ستين شابا وشابة يشاركون في دورة تدريبية تخصصية بعلم المحاسبة والجرد ومسك السجلات التي يقيمها حاليا مركز قدرات التابع لمحافظة دير الزور.

وأشارت الشابة آلاء العلوش إلى أن التدريب الذي يقدمه مختصون من ذوي الخبرة خلال الدورة يعتبر عاملا مهما في تأهيل الشباب المشارك ودعم قدراته تسهيلا للحصول على فرصة عمل.

الأمر نفسه أكده الشاب عبد الرحمن الفاضل مشيدا بكم المعلومات التي تزخر بها دورة المحاسبة الحديثة التي يخضع لها وخاصة انها تتيح لهم التدرب عمليا على العديد من برامج المحاسبة منها “الأمين” وبرامج مسك سجلات الشركات والأشخاص وطرق التكاليف والجرد.

من جانبها أوضحت عضو المكتب التنفيذي لمحافظة دير الزور الدكتورة سهام الخاطر التي تشرف على عمل المركز لـ سانا الشبابية أن المركز يقيم عددا من برامج التدريب وبناء القدرات ذات الطابع العام كمهارات الحياة والتواصل وطرق كتابة السيرة الذاتية وإجراء مقابلات العمل التي تتناسب مع مختلف الاختصاصات إلا أنه يركز حاليا على الدورات التخصصية لكل فرع أكاديمي حيث افتتحت مؤخرا دورة تدريببة حول المحاسبة ومسك السجلات لإغناء خبرات طلاب هذا الاختصاص من الدارسين في المعاهد والجامعات ودعم مقرراتهم الدراسية بتطبيقات عملية على أيدي مختصين موضحة أن مركز قدرات نفذ حتى اليوم 18 دورة مجانية في مجال تعليم اللغات وقيادة الحاسب والمحاسبة ومسك السجلات ومهارات التواصل.

ورأى المحاضر في الدورة أمين علوش أن التدريب التخصصي له دور في إكساب الشباب من طلاب وخريجي الجامعات مهارات ومعلومات عملية تساعدهم في الحصول على فرصة عمل مناسبة ولا سيما أن معظم الشركات والمؤسسات طالبة العمل تركز على موضوع الخبرة خلال التوظيف وهذه الدورات تكسبهم جزءا من هذه الخبرة ليتابعوا تطوير أنفسهم.