ناقش المعنيون في المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية خلال اجتماع التحضيرات الجارية لتنفيذ عقدة طرق الخريبات بمدخل محافظة طرطوس الشرقي والتي من شأنها تحسين مدخل المدينة وتسهيل حركة المرور وتخفيف الأعباء أمام حركة السفر.

ووقف المجتمعون خلال الاجتماع برئاسة مدير عام المؤسسة المهندس علي حمود على المشكلات التي تعترض سير العمل وعوائق تنفيذ المشروع الذي تبلغ كلفته المالية 230 مليون ليرة سورية.‏

وعقب الاجتماع أجرى حمود جولة للاطلاع على سير العمل بمشروع صيانة طريق المنطار-القبيبة وأعمال صيانة وتأهيل وإكساء الاوتوستراد الدولي طرطوس-اللاذقية الذي بات في مراحله النهائية والذي تصل كلفته المالية إلى 350 مليون ليرة سورية.‏

ولفت حمود إلى أهمية المشاريع الطرقية التي تتم على مستوى المحافظة من حيث تسهيل حركة السير والترانزيت والسفر ما يتطلب منا المتابعة الدورية والصيانة المستمرة.‏

وطلب حمود من القائمين على التنفيذ الإسراع في انجاز المشروعين وفق المواصفات المطلوبة.‏

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع