بلغت قيمة الأدوية والمستلزمات الطبية المقدمة في مركز المعالجة الكيميائية والشعاعية في مشفى تشرين الجامعي باللاذقية 36مليون ليرة خلال الشهر الماضي.

وذكر الدكتور منير عثمان مدير عام مشفى تشرين أن المبالغ المقدمة تعكس التكاليف الباهظة التي تحرص الدولة على تقديمها لتخفيف معاناة المرضى إلى أدنى حد ممكن رغم الصعوبات في هذه الظروف من ناحية صعوبة تأمين الأدوية إضافة إلى أعداد المرضى الكبير والمتزايد من باقي المحافظات. فقد راجع المركز الشهر الماضي 2598 مريضاً وتم قبول 199 مريضاً ومن خارج المحافظة راجع المركز122 مريضاً وعدد المرضى المحولين من المشافي التعليمية الأخرى وفي مشفى البيروني 15 مريضاً ومن وزارة الصحة ومشافي الدفاع حوّل مريضان وبلغ عدد جلسات العلاج الشعاعي 2432 جلسة وعدد التحاليل المنفذة في مخبر الأورام 11066 تحليلاً وعدد الوجبات المقدمة لمرضى الاستشفاء والكادر الإداري والطبي والتمريض المناوب 14539 وجبة